يتوّج مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل، اليوم، الفائزين في مسابقة تحدي جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية الهادفة لإيجاد أفكار وحلول رقمية للحج والعمرة بالتعاون مع ملتقى مكة الثقافي في دورته الحالية تحت شعار «كيف نكون قدوة في العالم الرقمي؟». ويشهد سموه أيضًا توقيع بحوث بوابة مكة الرقمية للبحث والابتكار وهي إحدى مبادرات الملتقى الريادية وتحتضنها جامعة الملك عبدالعزيز. وأوضح المشرف العام على الملتقى سلطان الدوسري أن تحدي جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية يدعم أيضاً الجهود الرامية لتحويل مكة المكرمة إلى مدينة ذكية ، وسوف يسلّم الأمير خالد الفيصل الجوائز للفائزين والتي تبلغ قيمتها مليون ريال إضافة إلى باقة من الجوائز الأخرى، كما يشهد سموه توقيع البحوث الفائزة في بوابة مكة للبحث والابتكار والبالغ عددها 20 بحثًا وسوف يتم توزيع مليوني ريال بواقع 100 ألف ريال لكل بحث فائز.

وذكر الدوسري أن البحوث الفائزة في بوابة مكة الرقمية للبحث الابتكار سوف تسهم في تعزيز الحلول العلمية المبتكرة في جوانب الانتماء الوطني، والرقمنة، والذكاء الاصطناعي، والرقمنة في مجال خدمات الحج والعمرة، وتطوير النظم في مجال الأمن السيبراني، والتعليم الإلكتروني والتعليم عن بعد، إضافة إلى النظم الرقمية في المحافظة على البيئة. وأشار إلى أنه سوف يُمنح الباحثون من مختلف قطاعات مكة المكرمة فرصة الدعم النوعي في مجال الأبحاث العلمية التطبيقية ذات الأثر الفاعل، والتي يمكن أن تسهم في الوصول لحلول تقنية مبتكرة لتحديات المنطقة، وهذه البوابة يتم الاشراف عليها ودعم الأبحاث المتقدمة فيها من قبل جامعة الملك عبدالعزيز، كأحد القطاعات الرائدة في المنطقة في مجال البحث العلمي والابتكار، وتعتبر هذه المنصة نواة لتقديم الحلول التقنية ذات الجودة والتميز والاستدامة من خلال توظيف النظم الذكية، والخوارزميات الرقمية، وتحليل البيانات الضخمة، واستخدام تقنيات الثورة الصناعية الرابعة. يذكر أن الفائزين في تحدي كاوست تم اختيارهم من بين 1306 مشاركين من 34 دولة حول العالم، وأسفرت عملية الفرز عن اختيار 33 متأهلاً للتصفيات النهائية للتحدّي.