سيطر فيروس كوفيد-19 على العالم بأسره، وطال تأثيره جميع مناحي الحياة، فتم إغلاق المدارس والمكاتب والمتاجر والمراكز التجارية، وتوقفت السيارات والطائرات عن العمل، وأُغلقت الحدود بين الدول والمدن المختلفة، وحُصر جميع الناس داخل جدران منازلهم الأربعة.

وفرضت المملكة قوانين صارمة للحد من انتشار هذا الفيروس منذ ظهوره، ولكنها سمحت بالسفر الداخلي في يونيو من العام الماضي، وبدأت الحياة تعود ببطء إلى طبيعتها في نهاية عام 2020، وفي حال التزم المقيمون والمواطنون بالقوانين والاحتياطات اللازمة التي نصحت بها وزارة الصحة، فستفتح المملكة العربية السعودية حدودها الدولية اعتباراً من 17 مايو.

لنسيان هذا العام المروّع وصنع ذكريات جديدة وجميلة، يجب على المرء أن يسافر ويستكشف ويختبر أماكن جديدة، والمملكة هي من أكثر البلدان التي تستحق الزيارة. كانت المملكة دولة شرق أوسطية غامضة إلى أن فتح ولي العهد الأمير محمد بن سلمان أبوابها للسياحة في عام 2019 كجزء من خطته الرئيسية للإصلاح الاقتصادي. وفقاً لوزارة السياحة، فإن هذه الخطوة الجديدة للسماح بالسياحة في المملكة العربية السعودية لم تهدف فقط للكشف عن كنوزها الخفية من صنع الطبيعة والإنسان للعالم، ولكن أيضاً لزيادة الناتج المحلي الإجمالي للبلاد من 3 إلى 10 في المائة كجزء من "رؤية السعودية 2030". تضم المملكة العربية السعودية العديد من المدن الخلابة الجديرة بالاستكشاف، بما في ذلك عسير الخضراء والعلا القديمة والطائف التاريخية وأُملج الملقّبة بـ "جزر مالديف السعودية" والرياض العاصمة المذهلة وجدة عروس البحر الأحمر وغيرها الكثير.

تتيح المملكة العربية السعودية الآن فرصة ممارسة مجموعة كبيرة من الأنشطة الممتعة مثل ركوب الأمواج والغوص والجولات البحرية وتسلق الجبال والمشي لمسافات طويلة والتخييم في الصحراء والحفلات الموسيقية وسباقات فورمولا 1 والماراثون والمعارض مثل نور الرياض وغيرها، ويتم حالياً التخطيط للعديد من الأنشطة الأخرى لوقتٍ لاحق من هذا العام. هناك الكثير مما يحدث في المملكة العربية السعودية كل يوم وكل شهر، فكيف يمكنك معرفة ومتابعة جميع هذه الأنشطة؟ ذلك سهلٌ جداً، يمكنك القيام بذلك بسهولة من خلال تطبيق سفرواي؛ التطبيق الوحيد باللغة العربية الذي يخدم ما يقرب من 300 مليون ناطق باللغة العربية في جميع أنحاء العالم. اعتباراً من اليوم، استقطب تطبيق سفرواي حوالي 700000 مستخدم نشط في غضون عام واحد فقط من إطلاقه.

لماذا يجب عليك استخدام تطبيق سفرواي؟ من الممكن العثور على عدد من التطبيقات المشهورة التي تقدم أفضل العروض لحجوزات الطيران أو الفنادق أو تقترح أماكن تستحق الزيارة في البلدان المختلفة، ولكن لا يحتوي أي منها على مجتمع مسافرين ناشئين مثل سفرواي، فإن أكثر ما يميّز هذا التطبيق هو مجتمع المسافرين الذي يضم حوالي 180 ألف مستخدم نشط يشاركون تجاربهم وصور من رحلاتهم، مما يمنح المستخدمين صورة حقيقية وواقعية للأماكن والمطاعم التي يمكنهم زيارتها. على عكس التطبيقات الأخرى، مع سفرواي لن تحتاج لاستخدام تطبيقات متعددة لحجز الفنادق أو الرحلات الجوية، بل سستمكّن من استكشاف المملكة العربية السعودية أو أي دولة أخرى عن طريق تحميل تطبيق واحد فقط يجمع كل هذه الميزات في مكانٍ واحد.

في أيامنا هذه، يُعد الالتقاء بالأصدقاء والتعرّف على ثقافات جديدة واستكشاف أماكن مختلفة أمراً مهماً للغاية، وبالتالي يجب أن تكون تجربة السفر سهلة وممتعة، وسيوفر لك تطبيق سفرواي ذلك بأفضل طريقة ممكنة بلا شك.