نوه صاحب السمو الملكي الأمير فهد بن سلطان بن عبدالعزيز أمير منطقة تبوك بمبادرتي السعودية الخضراء والشرق الأوسط الأخضر التي أعلن عنها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، التي تؤكدان الحرص على حماية الطبيعة والعمل على تحقيق المستهدفات العالمية.

وقال سموه: "إن المملكة العربية السعودية رائده دائما بمبادراتها وخطواتها السباقة لما يخدم شعبها والعالم كافة, ونفخر ونفاخر بما أعلنه سمو ولي العهد من مبادرات سترسم توجه المملكة والمنطقة في حماية الأرض والطبيعة.

جاء ذلك خلال استقبال سموه بالإمارة اليوم, منسوبي إمارة المنطقة يتقدمهم وكيل الإمارة محمد بن عبدالله الحقباني ووكلاء الإمارة ‏المساعدين ومدراء العموم ورؤساء الأقسام وموظفي الإمارة.‏ وأكد الأمير فهد بن سلطان أهمية متابعة تطبيق الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية للحد من انتشار فيروس كورونا (كوفيد-19) ‏وتطبيق جميع ما يصدر من الجهات ذات العلاقة بهذا الشأن.

وحث الجميع على بذل المزيد من الجهد والتفاني لما فيه خدمة المواطن والمقيم وإنجاز معاملاتهم بأسرع وقت وفقا لتطلعات ولاة الأمر. وسأل سموه الله العلي القدير أن يديم على البلاد أمنها وعزها واستقرارها في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, وسمو ولي عهده الأمين حفظهما الله.