أنهت أمانة منطقة جازان استعداداتها لشهر رمضان المبارك للعام الحالي 1442هـ ، حيث اعتمد أمين المنطقة نايف بن سعيدان خطة الرقابة الصحية المكثفة خلال شهر رمضان.

وأوضح وكيل الأمين للخدمات الدكتور إبراهيم الخياط، أن الخطة توزعت على فترتين صباحية ومسائية؛ لضمان تغطية الأعمال والخدمات المقدمه طوال اليوم، حيث ركزت الخطة على تنفيذ عدد من الجولات الرقابية والتفتيشية الاستباقية لبعض المنشآت الغذائية؛ للتأكد من صلاحية المنتجات الغذائية التي يكثر عليها الطلب خلال شهر رمضان المبارك بصفة خاصة، وجرى تخصيص 219 مراقبًا ومراقبة لتنفيذ هذه الأعمال الرقابية, كما جهزت مسالخ البلديات بالمنطقة لمضاعفة أعداد العاملين من أطباء بيطريين وعمال نظافة في المسالخ التي يبلغ عددها 21 مسلخًا.

وبين خياط أن الفرق الرقابية قامت خلال النصف الأول من شهر شعبان بتنفيذ 9960 جولة ميدانية على الأسواق والمنشآت التجارية، جرى خلالها رصد 272 مخالفة للإجراءات الاحترازيه للحد من انتشار فيروس كورونا، كما تضمنت الخطة توزيع مدينة جيزان إلى عدد من المحاور وذلك لتكثيف أعمال الرقابة وتطبيق الإجراءات الاحترازية في جميع المنشآت. وأكد أن الفرق الرقابية لن تتهاون في تطبيق الإجراءات الاحترازية وفق الأنظمة والتعليمات، وستُطبق "البروتوكولات" ويجري ضبط المخالفات في الحدائق العامة والملاعب غير المرخصة داخل النطاق العمراني، ومنع موائد الطعام في الأحياء كالإفطار الجماعي وتعليق خدمة البوفيهات في المطاعم خلال شهر رمضان المبارك في إطار دور الأمانة وبلدياتها المرتبطة للحد من انتشار فيروس كورونا.