دشّن معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس، اليوم, مبادرة "عظمة الزمان والمكان وخدمة ضيوف الرحمن", بحضور عدد من الجهات المشاركة.

وأكد معاليه أهمية اللقاء في خدمة ضيوف الرحمن والعمل على تطوير الخدمات والرعاية المقدمة بتأصيل سبل التعاون بين الجهات الحكومية والقطاع الخاص لتحقيق الأهداف والتوجيهات الصادرة من القيادة.

وتستهدف المبادرة جميع الجهات المشاركة في خدمة ضيوف الرحمن عبر 3 محاور مهمة: "عظمة المكان" الذي يُناقش حُرمة وعظمة الحرم الشريف, و"عظمة الزمان" والمحور الثالث "خدمة ضيوف الرحمن".

يذكر أن مبادرة "عظمة الزمان والمكان وخدمة ضيوف الرحمن" تشرف عليها الرئاسة العامة لشؤون المسجد الحرام و المسجد النبوي الشريف بمشاركة الهلال الأحمر السعودي، وقوة أمن المسجد الحرام، وقوة أمن الحج و العمرة، وإدارة الشؤون الصحية، وفرع وزارة الحج و العمرة، إضافة إلى مجموعة بن لادن، ومكتب الزمازمة الموحد لسقاية زمزم.