Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

الزمالك في مهمة «شبه مستحيلة» أمام مولودية

الزمالك في مهمة «شبه مستحيلة» أمام مولودية

A A
يبحث الزمالك المصري وصيف بطل النسخة الماضية، عن إنعاش حظوظه في البقاء ضم مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، إلا أنه سيخوض مباراة مصيرية ضد مضيفه مولودية الجزائر الجزائري غدًا السبت، الذي يكفيه التعادل لبلوغ ربع النهائي في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من دور المجموعات (ثمن النهائي)، في حين يتطلع الأهلي حامل اللقب إلى حسم تأهله بعد انطلاقة متعثرة، عندما يحل ضيفًا ثقيلاً على المريخ السوداني.

مهمة شبه مستحية

يدرك الزمالك تمامًا أن مهمته شبه مستحيلة، وأن حسم الأمور ليست في يده تمامًا، إذ يحتاج الى الفوز في مباراتيه المتبقيتين ضد المولودية السبت على ملعب «5 جويلية» في الجزائر، ثم تونغيث السنغالي في القاهرة في الجولة الأخيرة، شرط خسارة المولودية لمباراته المقبلة أيضًا ضد الترجي التونسي الذي حسم تأهله منذ المرحلة السابقة. ويحتل الزمالك المركز الثالث في المجموعة الرابعة برصيد نقطتين، فيما يتصدر الترجي برصيد 10 نقاط أمام المولودية بثماني نقاط وأخيرًا تونغيث بنقطة واحدة. ويحتاج المولودية إلى نقطة التعادل ليبدد حظوظ ضيفه الصعب، وقدم الفريق بقيادة المدرب عبدالقادر العمراني مستويات مميزة في مبارياته السابقة محافظاً على سجله خاليًا من الخسارة.

التأهل من المريخ

وفي المجموعة الأولى، يتطلع الأهلي إلى مواصلة السعي نحو لقبه العاشر في المسابقة تاريخيًا، عندما يخوض مواجهة صعبة ضد مضيفه المريخ السوداني السبت في الخرطوم. ويحتل الأهلي المركز الثاني في المجموعة بسبع نقاط خلف سيمبا التنزاني المتصدر بعشر نقاط، فيتا كلوب ثالثًا بأربع نقاط بينما يأتي المريخ في المركز الرابع بنقطة واحدة. وشدد على أن البداية المهتزة للفريق وتأخره في الترتيب قبل مواجهة فيتا كلوب «لا يهمني كثيرا بقدر ما يجب أن تكون النهاية أفضل»، معتبرًا أن دوري الأبطال مثل الماراثون ويجب الفوز به في النهاية وتحقيق الهدف المنشود، ورأى أن المريخ قوي ولا سيما في أرضه. ويأمل المريخ تحقيق فوزه الأول ولا سيما أن معنويات لاعبيه الدوليين مرتفعة بعد قيادة منتخب «صقور الجديان» إلى نهائيات كأس الأمم الأفريقية عقب التغلب على جنوب أفريقيا 2-صفر في الجولة الأخيرة من التصفيات، ولا سيما المهاجم سيف الدين بخيت مسجل أحد الهدفين. وفي المجموعة الثانية، يأمل الهلال السوداني التفوق على نفسه عندما يستضيف ماميلودي صنداونز الجنوب أفريقي بطل 2016 على ملعب «الجوهرة الزرقاء» في أم درمان اليوم الجمعة في افتتاح الجولة. يأمل الهلال بقيادة مدربه البرتغالي ريكاردو فورموسينيو استغلال الحالة المعنوية المرتفعة للاعبيه الدوليين بعد الإنجاز مع المنتخب وقيادته إلى النهائيات القارية، وخصوصًا الحارس علي بوعشرين والمهاجم محمد عبدالرحمن والمدافع البوركيني محمد واتارا ولاعب الوسط الزيمبابوي جيسي لاست وولي الدين صفور والمهاجم وليد بخيت.
Nabd
App Store Play Store Play Store
تصفح النسخة الورقية