قامت وزارة الصحة وأمانة محافظة جدة وشرطة منطقة مكة المكرمة، بجولة تفقدية على السوق الأشهر في مجال بيع الحيوانات بمحافظة جدة .. سوق الطيور المركزي بجدة.

وتهدف الجولة إلى التأكد من تطبيق الاجراءات الاحترازية من تباعد ولبس الكمامات و الحذر قدر المستطاع في سوق الحيوانات الأكبر في المدينة، ويعتبر سوق الطيور المركزي بجدة المكان الأكبر لتجمع ليس فقط الطيور ولكن جميع أنواع الحيوانات حتى النادرة منها، حيث بدأ هذا السوق كسوقٍ للطيور فقط ليتوسع نشاطه وتتوفر فيه جميع أنواع الحيوانات المألوفة والغريبة، فبالتأكيد ستجد في السوق عدد من الطيور بأنواعها المختلفة: كالحمام، والببغاوات، وطيور الزينة. ويتواجد في الناحية الأخرى من السوق القطط، والحيوانات الأليفة، والكلاب، وأحياناً قد تجد بعض الحيوانات المفترسة والنادرة والتي قد تصل أسعارها لأرقام كبيرة قد تتعدى العشرة آلاف ريال في بعض الأحيان.

وحرصت الحملة التي تتعاون فيها ثلاث جهات مختلفة وهي وزارة الصحة وأمانة محافظة جدة وشرطة منطقة مكة الكرمة، على تطبيق الاجراءات الاحترازية واجراءات السلامة وعدم بيع أي حيوانات مخالفة أو بدون تصاريح، وأبدى المتسوقون والبائعون من جانبهم تعاونهم والتزامهم بما تصدره الحملة من تعليمات تهدف للوقاية، ودعت الجميع إلى التعاون وعدم التهاون أو الاستهتار بالاجراءات الاحترازية، التي تساهم - بإذن الله - في الحد من انتشار فايروس كورونا.