أكد معالي الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي، الشيخ الدكتور عبدالرحمن السديس، جاهزية الرئاسة لاستقبال المعتمرين وزوار وقاصدي المسجد الحرام، والمسجد النبوي خلال شهر رمضان المبارك لهذا العام، وتنفيذ الخطة الميدانية، واستمرار الإجراءات الاحترازية المعمول بها لمنع انتشار فيروس كورونا، وضمان سلامة ضيوف الرحمن.

وأشار معاليه إلى أنه تم التأكد من سلامة جميع منسوبي ومنسوبات الرئاسة، وتدشين جميع الخطط والبرامج لجميع الوكالات التابعة للرئاسة التي تتوافق مع جميع الإجراءات الاحترازية وتطلعات ولاة الأمر -حفظهم الله- في تقديم أرقى الخدمات وأفضلها لقاصدي وزوار الحرمين الشريفين، مبيناً أن جميع أعمال الرئاسة تتم وفق توجيهات القيادة الحكيمة وبكوادر مؤهلة ومدربة، ووفق معايير دقيقة.