اعتمد مجلس إدارة جمعية حفظ النعمة "استدامة" بمنطقة مكة المكرمة, تنفيذ برنامج إفطار مليون صائم خلال شهر رمضان، وذلك ضمن حملتها الثانية، لتوزيع الوجبات.

وجرى خلال الاجتماع الذي عقد اليوم برئاسة رئيس مجلس الإدارة عبدالله أسامة فيلالي وحضور أعضاء المجلس, تحديد مناطق الفئات المستهدفة لحملة "إفطار مليون صائم 2" لعام 1442هـ.

وناقش المجتمعون سبل وآليات الدعم التنظيمية واللوجستية للمتطوعين، لضمان سير إجراءات العمل بشكل منهجي، وباحترافية عالية عند توزيع الوجبات، تضمن وصولها وفق الإجراءات والاشتراطات الصحية التي وضعتها وزارة الصحة، للحد من انتشار فيروس كورونا كوفيد 19.

وثمن رئيس مجلس إدارة جمعية حفظ النعمة "استدامة" عبدالله فيلالي رعاية ودعم صاحب السمو الملكي الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة لبرنامج "إفطار مليون صائم" في عامه الأول ضمن حملة "برًا بمكة"، التي نجحت في تحقيق أهدافها بتوزيع مليون وجبة في 40 حيّا بمنطقة مكة المكرمة، من خلال 500 متطوع نجحوا في الوصول إلى 160 ألف مستفيد خلال شهر رمضان لعام 1441هـ.

من جانبه أوضح المشرف العام ناصر شراحيلي, أن البرنامج سيقدم خلال شهر رمضان بشكل يومي وجبات ساخنة إلى منازل الفئات المستهدفة، من الأسر المتعففة، وإلى الأشخاص ذوي الإعاقة، وكبار السن، والمتضررين من جائحة كورونا.

وأشار إلى تعيين سفراء للحملة من جميع أطياف المجتمع الفاعلين، بعد التفاعل الذي حققته النسخة الأولى تقديرًا لهم ولكل الفاعلين الذي أسهموا في نجاحها، وسيكشف عنهم تباعًا من خلال هاشتاق برنامج #إفطار_مليون_ صائم بمنصة "تويتر" لدعم البرنامج وكسب التفاعل والزخم المجتمعي لها، كونها تحقق منظومة التكافل المجتمعي.