بلغت تبرعات مجلس إدارة صندوق الوقف الصحي مليار ريال العام الماضي.

جاء ذلك خلال اجتماع المجلس برئاسة وزير الصحة رئيس مجلس إدارة الصندوق الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة لاستعراض أبرز إنجازاته خلال العام الماضي والتي شملت مساهمته الفاعلة في مكافحة جائحة كورونا من خلال تقديم 12 مبادرة صحية وطنية، استفاد منها أكثر من 810 آلاف مستفيد بلغت قيمتها الاقتصادية مليار ريال تقريبًا ما بين تبرعات نقدية وعينية ، كما دعم الصندوق الجمعيات الصحية الأهلية بأكثر من 33 مليون ريال لتنفيذ 6 مبادرات صحية مجتمعية.

وجرى خلال الاجتماع الاطلاع على نتائج المشاركات المجتمعية التي عقدها الصندوق مع رجال الأعمال، والتي بلغت قيمتها 35 مليون ريال ، لتنفيذ 6 شراكات مجتمعية.

واعتمد مجلس الصندوق عددًا من القرارات أبرزها اختيارالدكتور محمد بن عبدالله القاسم نائبًا لرئيس مجلس الإدارة، وتكليف الدكتور إبراهيم بن سليمان الحيدري رئيسًا تنفيذيًا للصندوق، وتعيين مراجع خارجي لجميع أعمال الصندوق، بالإضافة إلى تكليف رؤساء وأعضاء اللجان الدائمة.

ودشن الربيعة (منصة شفاء للعلاج الخيري)، التي تُعد منصة إلكترونية تعمل بمنهجية التمويل الجماعي لعلاج المرضى المحتاجين من الزائرين والمنقطعين ممن ليس لديهم تأمين طبي، وذلك بالتعاون مع الجمعيات الصحية الأهلية.

يذكر أن صندوق الوقف الصحي تأسس بموجب موافقة مجلس الوزراء بهدف تشجيع فعل الخير وبذل المساهمات التطوعية في مجال الصحة، وإشراك المجتمع في تحقيق تنمية صحية مستدامة.



منصة شفاء للعمل الخيري

مليار ريال تبرعات العام الماضي

تنفيذ 12 مبادرة صحية وطنية

8 آلاف مستفيد من الصندوق

6 مبادرات صحية مجتمعية

صندوق الوقف الصحي