أعلن مسلي آل معمر رئيس نادي النصر، مساندته للمغربي عبدالرزاق حمد الله، مهاجم فريق الكرة بالنادي بعد تعرضه لعقوبة الإيقاف من قبل لجنة الانضباط التابعة للاتحاد السعودي لكرة القدم، كما أعلن نية نادي النصر الاستئناف على العقوبة.

وقال مسلي آل معمر عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، إنه لو ثبت لدى إدارة نادي النصر حدوث تجاوز من جانب أي لاعب نصراوي، ستقوم الإدارة بمعاقبته قبل لجنة الانضباط.

وأضاف إنه لا عقوبة بشبهة فإما إدانة أو براءة، مشيرًا إلى أن الشك يفسر دائما لصالح المتهم.

وأشار مسلي آل معمر إلى أن نادي النصر سيتقدم باستئناف على عقوبة إيقاف عبدالرزاق حمد الله؛ لأن لجنة الانضباط لم تطلب إفادة اللاعب، كما أن اللجنة لم تقدم بتحديد ماهية مخالفته، مشيرًا إلى أن النصر مقبل على مشاركة وطنية مهمة تتطلب التركيز من الإدارة واللاعبين على حد سواء.

وكانت لجنة الانضباط قد عاقبت عبدالرزاق حمد الله بالإيقاف لمدة 15 يومًا على خلفية الأحداث التي وقعت خلال مباراة النصر والفيصلي ببطولة كأس الملك؛ لكنها أشارت إلى أن هذه العقوبة مؤقتة وأنها صدورها يأتي انتظارا للانتهاء من دراسة أحداث المباراة اتخاذ قرار نهائي بشأنها.