قضت محكمة مصرية، اليوم الخميس، بسجن محمود عزّت، القائم بأعمال مرشد الإخوان المسلمين والبالغ 76 عاماً، بالسجن المؤبّد بعد ادانته بـ"الارهاب"، وفق ما أفادت صحيفة الأهرام.

وقالت الصحيفة "أصدرت اليوم الخميس الدائرة الثانية إرهاب، بمعهد أمناء الشرطة بطرة، حكمها على الإرهابي محمود عزّت القائم بأعمال مرشد الإخوان، بالمؤبّد بأحداث مكتب الإرشاد".

واعتقل عزّت في آب/أغسطس 2020 في القاهرة، بعد أن كان متوارياً لسنوات عدّة. وأفاد مصدر قضائي أكّد صدور الحكم، أنّ عزّت دين ب"التحريض على القتل" و"تزويد أسلحة" خلال مواجهات بين متظاهرين أمام مقرّ الإخوان المسلمين عام 2013.

وكان عزّت قد حُكم عليه عام 2015 بالإعدام غيابياً إضافة الى حكم بالسجن المؤبّد بعد إدانته ب"الإشراف على قتل جنود ومسؤولين حكوميين".

كما اتّهم بالمشاركة في اغتيال مدّعي عام الدولة هشام بركات، الذي توفي في المستشفى متأثراً بجراحه بعد استهداف موكبه بتفجير في القاهرة عام 2015.