تجاهل مجموعة من الشباب أثناء تجمعهم في حديقة الحسينية بمكة المكرمة التقيد باشتراطات السلامة العامة والتباعد الجسدي وارتداء الكمامات وإجراءات التدابير الاحترازية والتعليمات والواجبات المفروضة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد «كوفيد-19»، حيث تجمع الشباب بأعداد كبيرة وهم يتراقصون ويتمايلون ويصدح صوت الطبل والموسيقى، متجاهلين أحكام اللائحة المقيدة للتجمعات، مما قد يفقد السيطرة على الفيروس واحتوائه.

ورغم أهمية التزام جميع الأفراد بالتعليمات المعتمدة والمتعلقة بمتطلبات السلامة الصحية وقواعد التباعد الاجتماعي ومنع التجمعات بجميع أشكالها وأشكالها وأماكن حدوثها، غير أن مقطع الفيديو كشف أن الموجودين في الحديقة لم يلتزموا ببعض الاحتياطات خاصة التباعد، حيث كان تجمع الشباب للرقص والغناء انتهاكًا صارخًا للقيود المفروضة من أجل مكافحة انتشار الفيروس، فيما استمر الشباب في التجمع لفترة طويلة بالرقص والغناء على سماعة متوسطة ​​الحجم، دون أدنى خوف من خطر الوباء.

ورصدت «المدينة» مقطع الفيديو المتداول على مواقع التواصل الاجتماعي، والذي تجمع فيه عدد من الشباب في حديقة الحسينية في المنطقة، دون التقيد ببعض الإجراءات الاحترازية والوقائية ضد الفيروس، ويظهر الشباب وهم يتراقصون ويتمايلون ويصدح صوت الطبل والموسيقى وسط صيحات عدد كبير من المتجمعين حولهم، وطالب ناشطون على مواقع التواصل الجهات المعنية بالتحقيق في المقطع، والقبض على المشاركين في التجمع، وتقديمهم للنيابة العامة.