أنهى مؤشر السوق السعودي تعاملات الأسبوع الماضي على ارتفاع بنسبة 1.2 % ما يعادل 117 نقطة مغلقًا عند 10012 نقطة، وذلك مقارنة بإغلاق الأسبوع الذي سبقه عند 9896 نقطة، وبذلك ينهي المؤشر الأسبوع فوق الـ10000 نقطة لأول مرة منذ أكتوبر 2014، لتصل مكاسبه منذ بداية العام 2021 إلى أكثر من 1300 نقطة وبنسبة 15.2 %، مقارنة بنهاية العام 2020.

​وسجلت قيمة التداولات خلال الأسبوع انخفاضًا بنسبة 7 %، لتصل إلى نحو 53.36 مليار ريال مقارنة بـ57.34 مليار ريال، في الأسبوع الذي سبقه. وبدأت الشركات هذا الأسبوع في الإعلان عن النتائج المالية للربع الأول 2021، وارتفعت تدفقات الأجانب الاستثمارية بالسوق إلى 241 مليار ريال، فيما تجاوزت القيمة السوقية 9.6 تريليون ريال. وكان السوق تجاوز 20 ألف نقطة في فبراير من عام 2006، إلا أنه عانى انتكاسة قوية في ذلك الوقت ما زالت تداعياتها ماثلة للعيان، وعلى إثرها شهدت السوق إصلاحات شاملة لتعميق السوق ودعم الاستثمار المؤسسي طويل الأجل بعيدا عن المضاربات العنيفة.