دشّن مستشار خادم الحرمين الشريفين، أمير منطقة مكة المكرمة، الأمير خالد الفيصل، في مقر الإمارة بجدة، امس وبحضور محافظ جدة، الأمير مشعل بن ماجد، ووزير البيئة والمياه والزراعة، المهندس عبدالرحمن بن عبدالمحسن الفضلي، وعدد من قيادات ومسؤولي منظومة البيئة والمياه والزراعة، 29 مشروعًا مائيًا وبيئيًا وتحلية بتكلفة مالية تجاوزت 1.8 مليار ريال، لخدمة أكثر من 3.9 مليون مستفيد في العديد من محافظات ومراكز منطقة مكة المكرمة.

ووضع حجر الأساس لـ 12 مشروعًا تنمويًا لخدمات المياه والصرف الصحي وتحلية المياه في عدد من مدن ومحافظات المنطقة، بتكلفة إجمالية تجاوزت 2.3 مليار ريال.

وتأتي هذه المشروعات لتعزيز إيصال مياه الشرب والخدمات البيئية للمستفيدين، كما ستسهم في دعم الاستدامة المائية والبيئية في المنطقة وفق رؤية المملكة 2030 الطموحة.

وبين وزير البيئة والمياه والزراعة، أن المشروعات التي دشنها أمير منطقة مكة تخدم مدينة مكة المكرمة، ومحافظات جدة والطائف والقنفذة ورنية ومركزي ثول والغريف.

12 مشروعا بجدة

وتشمل المشروعات التي تم تدشينها اليوم، 12 مشروعًا في محافظة جدة تخدم أكثر من 192 ألف مستفيد، منها أربعة مشروعات لخطوط مياه داعمة، و شبكات فرعية بأطوال تجاوزت 131 كيلو مترًا لمواكبة الطلب على المياه، ورفع الكفاءة التشغيلية، ومعدلات التوزيع اليومية إلى 22 ساعة يوميًا، وتقليل الاعتماد على صهاريج نقل المياه في أربعة أحياء، هي: البشائر، الفيصلية، الفلاح، العزيزية، بتكلفة مالية تجاوزت 110 ملايين ريال لخدمة أكثر من 44 ألف مستفيد.

وتم تنفيذ وتشغيل ثمانية مشروعات شبكات وتوصيلات الصرف الصحي المنزلية في جدة، لتخدم أكثر من 148 ألف مستفيد جديد في 22 حيًا تشمل: العليا، النور، الرحاب، مشرفة، الفيحاء، الورود، الثغر، الجامعة، الأندلس، الهدى الجنوبي، العزيزية، النسيم، بني مالك، الربوة، السلامة، كيلو 14، الزهراء، الخالدية، الفيصلية، مخطط بن حمد، والمتنزهات، وأم السلم، وذلك بعد ربطها أكثر من 7654 عقارًا بالشبكات، وصولًا إلى محطات المعالجة في شمال وجنوب محافظة جدة بأطوال تجاوزت 148 كيلو مترًا، وبتكلفة مالية تجاوزت 531 مليون ريال.

241 ألف مستفيد بمكة

وشملت المشروعات التي تخدم مدينة مكة المكرمة: تأهيل وتطوير محطة الضخ الرئيسة لتحسين الكفاءة التشغيلية، ومعدلات التوزيع اليومية لتصل في المتوسط إلى 21 ساعة يومًا عبر الشبكات، ومشروعات لزيادة نسبة التغطية بالخدمات البيئية شملت تنفيذ توصيلات صرف صحي منزلية، وربط أكثر من 12400 عقار بالشبكة العامة والخطوط الناقلة لمحطات المعالجة البيئية في حدا وعرنة، وبأطوال تجاوزت 49 كيلو مترًا طوليًا لخدمة أكثر من 241 ألف مستفيدًا جديدًا، بتكلفة مالية تجاوزت 234 مليون ريال.

10مشروعات بالطائف

وتم الانتهاء من تنفيذ عشرة مشروعات بمحافظة الطائف؛ منها مشروعان مائيان لتعزيز خدمات إيصال مياه الشرب إلى المستفيدين، وزيادة نسبة التغطية في محافظة الطائف، وتنفيذ وتشغيل مشروعين تضمنا خطوط نقل المياه المحلاة، وشبكات التوزيع بأطوال تجاوزت 105 كيلومترات لخدمة أكثر من 11 ألف مستفيد جديد في عشرة أحياء تشمل: (جبرة، الجال، القلت، الفيصلية، القمرية، الجفيجف، المليساء، الزهور، القطبية الشرقية، والقطبية الغربية)، بتكلفة مالية تجاوزت 131 مليون ريال، إضافة إلى ستة مشروعات لزيادة نسبة التغطية بالخدمات البيئية في محافظة الطائف، شملت خطوط نقل وشبكات فرعية بأطوال تجاوزت 99 كيلو مترًا في أحياء: وادي العرج، الشرفية، الواسط، الحلقة الشرقية، وعشيرة، وذلك لخدمة أكثر من 11 ألف مستفيد جديد، بتكلفة مالية تجاوزت 258 مليون ريال، بالإضافة إلى تدشين مشروع نظام نقل مياه الطائف – تربة / رنية/ الخرمة التابعة للمؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة بطاقة إنتاجية 156,248 م3/يوم وبتكلفة 518,152,808 ريالات، لخدمة 625.000 مستفيد.

5مشروعات بمحافظات المنطقة

وشمل التدشين أيضًا، تنفيذ خمسة مشروعات أخرى في محافظات ومراكز منطقة مكة المكرمة، منها القنفذة وثول ورنية ومركز الغريف، حيث شملت المشروعات تنفيذ خزان تشغيلي وشبكات مياه بأطوال تجاوزت 220 كيلو مترًا طوليًا، وتوصيلات مياه منزلية تجاوز عددها 4800 توصيلة منزلية لخدمة أكثر من 93 ألف مستفيد جديد، وبتكلفة مالية تجاوزت 81 مليون ريال.

وتضمنت المشروعات التي وضع حجر أساسها أمير منطقة مكة المكرمة مشروع استبدال محطة تحلية الشعيبة 1 بتقنية التناضح العكسي ضمن مبادرة تحسين كفاءة الأصول ورفع كفاءة الطاقة بطاقة إنتاجية تقدر بـ600,000 م3/يوم وبتكلفة تبلغ نحو 1.67 مليار ريال لخدمة 2,820,000 مستفيد، ويهدف المشروع لضمان وأمن واستمرارية إمداد المياه إلى منطقة مكة المكرمة. وسيحقق المشروع زيادة إنتاجية للمياه المحلاة بنسبة 169%.، وخفض استهلاك الطاقة من 15.9 كيلووات ساعة لكل متر مكعب إلى 2.75 كيلووات ساعة لكل متر مكعب وهو رقم قياسي، فضلاً عن وفورات في الوقود تقدر ب 15 ألف برميل مكافئ يوميًا. ووفورات مالية تقدر بأكثر من مليار ريال سنوي.

زيادة الالتزام البيئي

وسيحقق المشروع خفض التكاليف الرأسمالية تقدّر ب 30% مقارنة بالمشروعات المماثلة، إضافة إلى زيادة الالتزام البيئي من خلال خفض الانبعاثات الغازية لثاني أكسيد تقدر باثنين مليون طن سنوي إضافة إلى مشروعات الشركة الوطنية للمياه والتي تشمل تنفيذ شبكة مياه المظيلف، وتنفيذ الخطوط الناقلة لمياه الشرب من الخزان الاستراتيجي إلى الخزانات العالية بتربة، وتنفيذ شبكة مياه الليث، وإنشاء شبكة الصرف الصحي، وثلاث محطات رفع في مدينة الليث، وتشييد محطتي المعالجة بمحافظتي الليث والقنفذة، وتنفيذ محطة الرفع وخط تصريف الصرف الصحي بمدينة رابغ، وتنفيذ وإنشاء شبكة الصرف الصحي بمدينة الطائف، ومشروع شبكة المياه بأحياء سلطانة والمضباع في محافظة الطائف بتكلفة إجمالية تصل إلى 676 مليون ريال.

مذكرة تفاهم مع كاوست

من جهة أخرى، شهد أمير منطقة مكة المكرمة أيضًا توقيع مذكرة تفاهم بين شركة المياه الوطنية وجامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية (كاوست)، للتعاون ونقل المعرفة في برامج بحثية تشمل الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بين الطرفين في مجالات تقنيات المعالجة الصحية، ومثل شركة المياه الوطنية في مراسم توقيع مذكرة التفاهم نائب الرئيس للمشروعات والخدمات الفنية، المهندس منصور بن محمد أبوثنين، فيما مثل جامعة الملك عبدالله للعلوم والتقنية، البروفيسور ماثيو فرانسيس ماكابي.