أعلنت منظمة التعاون الرقمي عن انضمام نيجيريا وسلطنة عمان لعضويتها مع اعتبارهما دولتين مؤسستين بالمنظمة إلى جانب الأعضاء الخمس الأوائل ممثلين في كل من المملكة العربية السعودية والبحرين والأردن والكويت وباكستان، وتشكل الدول السبع مجتمعة كتلةً اقتصادية تقترب من 2 تريليون دولار من الناتج المحلي الإجمالي، قادرة على الوصول إلى أسواق مشتركة تبلغ الفرص فيها أكثر من 14 تريليون دولار، وبقوة سكانية تصل إلى 480 مليون نسمة تمثل فئة الشباب منهم 80%.

وعقدت المنظمة اجتماعها الأول بالعاصمة الرياض ورأسه وزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس عبدالله بن عامر السواحة، بحضور ومشاركة وزراء دول المنظمة. وجرى خلال الاجتماع الموافقة على إطلاق 5 مبادرات نوعية تهدف إلى إنشاء مركز لتسليط الضوء على أهمية التعاون فيما يختص بتدفق البيانات عبر الحدود، كما جرى خلال الاجتماع الموافقة على رئاسة المملكة للمنظمة حتى نهاية الدورة الحالية، وكذلك تعيين ديمة اليحيى من السعودية أميناً عاماً لها.