يعد حليب الإبل مصدر غذائي كامل العناصر مفيد لجسم الإنسان وفوائد كثيرة في الغذاء والشفاء فهو غني بمجموعة فيتامين B وتحديدًا فيتامين B2 وغني جداً بالحديد وفيتامين C لذا تحرص العديد من الأسر في رمضان ان يكون على مائدة الإفطار .



تعتبر القيمة الغذائية لحليب الإبل أعلى من الموجود بحليب الماعز والبقر ، فهو يمثل مصدراً غنياً للبروتينات، ويتكون من مستويات عالية من البوتاسيوم، والمغنيسيوم، والحديد، والمنغنيز، والنحاس، والصوديوم، والزنك، إضافةً إلـى احتوائـه علـى كميـة أقـل مـن الكوليسـترول، ويتأثر طعم وجودة الحليب بالأعلاف وطبيعة المرعى ويحتوي حليب الإبل على نسبة عالية من البروتينات وبعض المركبات الهامة التي لها خصائص مقاومة للالتهابات والعدوى، ما يجعله معززًا وداعمًا طبيعيًا لجهاز المناعة ، كما انه يقي من الإصابة بالكثير مـن الأمراض مثل هشاشة العظام أو تآكل العظام عند المسنين أو الكساح عند الأطفـال حيث رأت منظمة الاغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة (الفاو) أن حليب الإبل غذاء صالح لكل العالم.

صور


ويشتهر حليب الإبل عند أبناء الجزيرة العربية في أكرام ضيوفهم بتقديم حليب الإبل لهم ويعد من العادات الأصيلة ويعرف تقديم حليب الإبل عند أهل البادية لضيوفهم بمسميات حسب وقت تقديمه فمثلا في وقت الصباح يسمى "صبوح" وفي وقت المساء يسمى "غبوق" .

ويتطلب استهلاك حليب الإبل عدة اشتراطات لضمان سلامته، الهيئة العامة للغذاء والدواء السعودية أكدت في تغريدة لها "تويتر" في يناير 2021 ، انه يجب أن يخضع الحليب لعملية الغلي "البسترة" للقضاء على الميكروبات المُمرضة، كما أنها أكدت أن العلمية لا تغير من صفات الحليب، ولا تؤثر على محتوياته الغذائية الطبيعية، وتجنب حليب الإبل الخام من الباعة المتجولين لمنع الإصابة بالعديد من الأمراض التي قد تتراوح من نزلات معوية بسيطة، إلى الإعاقة والوفاة.

صور


​أسباب تلوث حليب الإبل الخام:

- مخلفات الحيوان.

- التهاب الضرع .

- البكتيريا التي تعيش على جلد الحيوان .

- الحشرات والقوارض .

- التلامس البشري .

- البيئة المحيطة .

الجدير بالذكر ان للإبل مسميات عند أهل الجزيرة العربية تختلف بحسب أعمارها، ويسمى صغير الإبل عند الولادة " حوارا" لأن أمه تحير عنده ولا تسير إلا وهو معها، ويحمل هذا الاسم إلى أن يبلغ ستة أشهر، حيث يستطيع الحوار الوقوف خلال ساعتين من ولادته ويستطيع السير على مهل مع أمه ، ثم يسمى " مخلول " إذا بلغ من العمر أكثر من ستة شهور إلى سنة، ثم " مفرود " ما بين عمر سنة إلى سنتين معتمداً على نفسه اعتمادا كلياً في الرعي والشرب ، وما بين عمر السنتين إلى ثلاث فيطلق عليه " لقي " ، وما أن يصل عمره إلى ثلاث سنوات وصولاً إلى أربع فيطلق عليه " الحق " ويبدأ حمل المتاع على ظهره، ثم يسمى " جذع " في السنتين الرابعة والخامسة من تاريخ ميلاده ، حتى إذا بلغ من العمر ما بين الخمس والست سنوات أطلق عليه " ثني " وبدل الزوج الأول من القواطع، أما "الرباع" فهي المرحلة العمرية لما بين الست والسبع سنوات ، و" السديس " ما بين عمر سبع سنوات إلى ثمان سنوات.