سقطت تانيا إريكسون مديرة الوكالة الدنماركية للأدوية، فاقدة الوعي، خلال مؤتمر صحافي للحديث عن لقاح أسترازينيكا. حيث خارت قواها لتقع فاجأة على الأرض إلى جانب منصة الحدث، حيث كانت واقفة للحديث عن تعليق البلاد إعطاء اللقاح المذكور ضد كورونا، والذي أثار جدلا واسعا خلال الأيام الماضية.



وفور سقوطها أمام الصحافيين خلال مؤتمر مباشر على الهواء قبل يومين، هرع الموجودون لمساعدتها، ثم نقلت إلى أحد المستشفيات للعلاج، فيما أفادت وسائل إعلام محلية لاحقا، أن المسؤولة الرفيعة في قطاع الصحة بخير، دون أن تذكر سبب غيابها عن الوعي.

يذكر أن الدنمارك علقت بشكل كامل استخدام أسترازينيكا، بعد تقارير عن ارتباطه بحالات من تجلط الدم. وقال سورين بروستروم، المدير العام لهيئة الصحة الدنماركية ببيان في حينه: "استنادًا إلى النتائج العلمية، يشير تقييمنا العام إلى وجود خطر حقيقي من الآثار الجانبية الشديدة المرتبطة باستخدام لقاح COVID-19 من استرازينيكا، لذلك ، قررنا إزالة اللقاح من برنامج التطعيم لدينا".