أدي جموع المصلين صلاة الجمعة اليوم في المسجد الحرام وهي الجمعة الأولى في شهر رمضان المبارك حيث شهد المسجد الحرام توافد عدد كبير من المعتمرين والمصلين منذ الصباح الباكر وبذلت الجهات الأمنية جهود كبيرة في توجيه المعتمرين والمصلين من خلال مراكز الإستقبال حول المسجد الحرام والتأكد من حمل تصريح دخول المسجد الحرام لأداء العمرة او الصلاة. في انسيابية تامة وكانت حركة المعتمرين والمصلين تسير وفق الإجراءات الاحترازية المعتمدة وتحقيق التباعد الجسدي .

وقد أم المصلين معالي الشيخ الدكتور عبدالرحمن بن عبدالعزيز السديس إمام وخطيب المسجد الحرام

حيث القى خطبة بليغة هنا فيها الأمة الإسلامية على بلوغ شهر رمضان المبارك وقال ان رمضان المبارك يدخل علينا ولازال العالم يعانى من تداعيات جائحة كورونا وسال الله تعالى ان يكشف هذه الغمة ..

ودعا الجميع الى الإلتزام والتقيد بالإجراءات الإحترازية وأخذ اللقاح الآمن الذي وفرته الدولة حفظها الله لجميع المواطنين والمقيمين مجانا محذرا من الانسياق خلف الشائعات التى تشكك في اللقاح او تقلل من اهميته

واكد الشيخ السديس ان على الأمة الإسلامية ان تستغل هذا الشهر الفضيل لنشر التسامح ومكافحة الإرهاب والفكر المتطرف وقال ان الإسلام دين عالمى يدعو إلى قيم التسامح والعدل وحماية جميع حقوق الإنسان

ودعا السديس المصلين إلى تقوي الله تعالى واستغلال هذه الأيام المباركة للتزود من الطاعات والعمل الصالح.