دعا الدكتور نبيل الكفراوى، أستاذ أمراض الباطنة والسكر بطب المنوفية، عضو اللجنة القومية لمرضى السكرى بمصر، مريض السكري، بوضع خطة تحضيرية قبل البدء بالصيام خلال شهر رمضان، حيث ترتبط مقدرة صيام مريض السكري حسب أنواع مرض السكري سواء النوع الأول أو الثاني، إلى جانب نوع العلاج الذي يأخذه المريض سواء عن طريق الأقراص أو الأنسولين، والأخذ بعين الاعتبار أيضاً مدى معاناة المريض من إي أمراض أخرى أو مضاعفات. وقال إذا كان مريض السكري ينوي الصيام خلال هذا الشهر، فتتحتم عليه مراجعة الطبيب المختص لأخذ الموافقة وفقاً لحالته الصحة وقدرته على ضبط مستوى السكر في الدم، وفي حال موافقة الطبيب على الصيام، من المهم أن يبدأ المريض بإجراء بعض التغييرات التغذوية لتصبح قريبة من تلك الموجودة في رمضان كي لا يصاب جسمه بصدمة، ونصح بعدم الصيام لبعض مرضى السكري الذين يعانون من بعض المضاعفات المزمنة مثل الفشل الكلوي أو الإصابة بضيق الشريان التاجي أو الهبوط الحاد في عضلة القلب، إضافة إلى المرأة الحامل المصابة بمرض السكري أو السكري عند الأطفال.

أعذار صحية تتطلب الإفطار فورا

1- ارتفاع مستوى السكر عن 300 ملغم/‏ ديسيلتر في الدم.

2- انخفاض مستوى السكر عن 60 ملغم/‏ ديسيلتر في الدم.

3- انخفاض مستوى السكر في الدم خلال الساعات الأولى من النهار إلى 70 ملغم/‏ ديسيلتر في الدم أو أقل.

4- الإصابة بأعراض انخفاض السكر المفاجئ من تعرق وتعب أو الإغماء أو السبات.

5- حدوث أي مرض أو عرض طارئ خلال الصيام.

الوصايا العشر لصوم آمن

1 - يلزم صيام مريض السكر بأمر الطبيب المعالج، لأنه يعرف مواطن الخطورة فى مرضه، وإذا كان هناك أى ضرر يلحق به نتيجة الصيام من عدمه.

2- شرب السوائل بدون سكر فى حدود من 10 إلى 15 كوب يوميا، ما

بين ماء أو الخروب أو الكركديه، أو البردقوش، أو الدوم، أو الينسون بدون سكر، أو محلى بأقراص التحلية.

3- تجنب القيام بأى مجهود عضلى قبل الإفطار، وذلك لتجنب حدوث نوبات نقص السكر، ويجب الحرص على ممارسة الرياضة بعد الإفطار، ومثال ذلك صلاة التراويح.

4- من الضرورى أن يوزع مريض السكر أكله ما بين الإفطار والسحور على وجبات صغيرة تحتوى على نشويات، وتجنب السكريات البسيطة والمسليات.

5- يجب على مريض السكر أن يعيد تنظيم علاجاته سواء بالأقراص أو الأنسولين حتى لا يتعرض لنقص السكر قبل الإفطار أو ارتفاعه بعد الإفطار.

6- إذا أراد مريض السكر أن يأكل أي أكلات رمضانية حتى يشعر بالجو الرمضانى، فعليه مثلا أن يتناول قطعة صغيرة من الكنافة بمعلقة عسل نحل بدلا من الشربات، أو قطعة كنافة بالجبنة الريكوتا.

7- الامتناع عن المأكولات المقلية مثل القطايف، وأن يكتفى بتناول 3 تمرات مرتين فى الأسبوع.

8- الإفطار على الماء، حيث إنه من السنن المستحبة أن يتم الإفطار على الماء.

9- يمكن تناول كوب من الخشاف المحتوى على القراصيا والمشمشية ويتجنب الزبيب والتين.

10- يتجنب المسليات والاكتفاء باللوز النيء «غير المحمص» مع عين الجمل، وعدم تناول المكسرات الأخرى.