وضعت وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ضوابط وإجراءات لزيارة الباحثين الاجتماعيين مساكن المستفيدين من الضمان الاجتماعي في إطار العمل على تطوير الإجراءات وحوكمتها والارتقاء بالأداء وفي الصدارة منها المصداقية والتحقق من البيانات بمهنية.

واشترطت تحديد موعد الزيارة من خلال المكالمة الهاتفية مع مقدم الطلب أو العائل أو المستقل وتأكيده عبر رسالة نصية ترسل إلى الرقم المسجل في نموذج الطلب مع مراعاة الا يتجاوز موعد الزيارة الساعة الثامنة مساءً، والإبلاغ بقائمة الوثائق الرسمية المطلوب تجهيزها. وبحسب طبيعة الأسرة لا تتم زيارة مسكن المستفيد أو مقدم الطلب إلا بوجود محرم أو زيارة المسكن من خلال باحثة اجتماعية من النساء. كما لا تتم دراسة حالة الأسرة إلا بوجود العائل وكامل أفرادها، وإتاحة الفرصة للباحث بالتواصل المباشر مع أفراد الأسرة للتحقق من المعلومات والبيانات المقدمة، وعلى العائل تقديم ما يثبت تبعية التابع في حال تغيبه عن الزيارة، أو تحديد موعد آخر لإعادة الزيارة. وفي حال تبين للباحث الاجتماعي تقديم معلومات مغلوطة عن عدد أفراد الأسرة الفعلي فيتم الرفع بالملاحظات والمرئيات للوزارة لاتخاذ القرار بما يتوافق مع نظام الضمان الاجتماعي ولائحته التنفيذية. كما يشترط الالتزام بالزي الرسمي وإبراز بطاقة العمل أو مستند تفويض من الوزارة والتحقق من كافة البيانات والمعلومات، والوثائق الرسمية المقدمة من مقدمي الطلب والمستفيدين والتحقق من توقيع مقدم الطلب أو العائل أو المستقل -حسب الحال- عند الانتهاء من تعبئة الاستبيان.

ضوابط زيارة الباحث الاجتماعي :

- تقصي الجوانب التنموية والاجتماعية والقدرة المالية لمقدمي الطلب والمستفيدين أثناء الزيارة، مع مراعاة الخصوصية والالتزام بالمهنية وعدم انتهاك الكرامة.

- توثيق الحالات التي يقف عليها أثناء زيارة مساكن مقدمي الطلب أو المستفيدين بعد انتهاء المستفيد من التوقيع على الاستبيان.

- إبداء الملاحظات والمرئيات بعد انتهاء المستفيد من التوقيع على الاستبيان.

- الالتزام بالمصداقية والأمانة في إعداد التقارير دون تضخيم أو تضليل.

- الإبلاغ عند ملاحظة حالات من العنف الأسري.

- احتواء المستفيد بأسلوب مهني مع مراعاة ظروفه النفسية والصحية والاجتماعية والاقتصادية.

- الحفاظ على سرية السجلات والملفات الخاصة بمقدمي الطلب والمستفيدين.