تمكن فريق طبي متخصص بجراحة العمود الفقري بمستشفى الملك عبدالله في محافظة بيشة بمنطقة عسير بإشراف الدكتور صالح عبدالرحمن الخبتي الغامدي من إنقاذ مواطنة سبعينية من الشلل بعد تعرضها لعده إصابات بالعمود الفقري مما أدى إلى الضغط على الحبل الشوكي حيث تسبب ذلك في عدم ممارسة حياتها الطبيعة لمدة سنة.

وتحدثت ابنة المريضة شهد الهلالي عن معاناة والدتها قائله بأنها عانت خلال الفترة الماضية من وضع صحي سيء خاصة في ظل عدم التدخل الجراحي لخطورة العملية على صحة والدتها إلى أن أصدر سيدي سمو ولي العهد الأميرمحمد بن سلمان بن عبدالعزبز - حفظه الله - قراره بالتكفل بعلاج المريضة على نفقته الخاصة حيث نجح الفريق الطبي بجراحة العمود الفقري تحت إشراف المشرف العام على مستشفى الملك عبدالله ببيشة رئيس قسم وحدة العظام وجراحة العمود الفقري الدكتور صالح الخبتي ومساعده الدكتور أحمد مصطفى ، وتم اجراء العملية واستغرقت 10 ساعات وتكللت بالنجاح وخرجت بعدها المريضة الى وحدة العناية المركزة ومن ثم الى قسم التنويم بجراحة النساء.

ورفعت المريضة وأبنتها أسمى آيات الشكر والعرفان لخادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين.

واختتمت أبنه المريضة حديثها بحمد الله على تواجد كفاءات وطنية متميزة.