أينما توجهت وجدت خيرًا واصلًا وموصولًا.. الجميع جُبل على البذل والعطاء.. النساء قبل الرجال.. الكل يتسابق في نغمة تطوعية تنم عن شعب معطاء ودولة تشجع على العطاء.

الصورة بالقصيم تترجم فعل الخير للأسر المحتاجة في المنطقة، تحت مظلة مبادرة «خيركم واصل» التي ينفذها فريق «غدق» التطوعي بالمنطقة، وسط الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية المتبعة.