تشهد محلات بيع الفول والتميس بمحافظة الطائف زحاما وإقبالا كبيرين من المواطنين والمقيمين خلال شهر رمضان، وتمتد الطوابير أمام محلات «الفول» الذي يشتهر لدى محبيه بأنه «مسمار البطن» خاصة قبل انطلاق أذان المغرب بنصف ساعة، وذلك حرصا من الصائمين على الاحتفاظ بسخونة الفول ومذاقه الطازج، فيما نشأت طوابير مماثلة أمام مخابز التميس الواقعة بجوار محلات بيع الفول.

ووفقا لبائعين ومشترين وصفوه بأنه «سيد الموائد»، بل أشهر المأكولات في الشهر الفضيل، لافتين إلى فوائده الصحيّة والمتمثلة في خفض نسبة الكوليسترول الضار في الجسم، وقالوا: إن العديد من أهالي محافظة الطائف يأخذون في الاصطفاف في طوابير طويلة؛ ليحصل كل منهم على حصته من جرة الفول في حافظة منزلية أو علبة بلاستيكية مع حبات خبز التميس، مؤكدين أن الطبق بالنسبة لكثيرين الوجبة الأساسية على مائدة رمضان.

غني بالبروتينات

«المدينة» أخذت آراء المواطنين على الفول، المواطن محمد معيض يقول، طبق الفول من أهم الأطباق خلال شهر رمضان المبارك، خصوصًا أنه من البقوليات الغنية بالبروتينات اللازمة لبناء خلايا جسم الإنسان وتساعد على نموه ونشاطه‏، كما يحتوي على عنصر الحديد والأملاح المعدنية اللازمة للجسم بخاصة عند تحضير أطباق متنوعة منه تعتمد على إضافة الملح والتوابل والصلصة الحمراء وعصير الطماطم؛ ما يجعله يتمتع بقيمة غذائية عالية، نتيجة إضافة بعض المواد الدهنية النباتية.

الاحتراز خفف المشاكل

ويقول نايف العتيبي يتسبب الازدحام والإقبال الهائل على محالّ الفول في رمضان، في كثير من المشكلات والصراعات بين المشترين؛ نتيجة عدم الانتظام في الطابور، أو التحايل للحاق بموعد الإفطار قبل أذان المغرب. أما وقتنا الحاضر مع وجود التباعد والاحترازات قلت هذه المشاكل وطال الطابور إلى عدة أمتار؛ بسبب التباعد والإقبال على الفول.

مسمار البطن

ويقول البائع محمد البحيري» يعد طبق الفول أحد الأطباق الأساسية على مائدة الإفطار مهما تعددت أشكاله أو طرق إعداده، لكن في النهاية يظل ضيفا دائما على المائدة في سفرة رمضان فالمقولة الشعبية تقول إن «الفول مسمار البطن»؛ لما يحمله الفول من فوائد للجسم غنية بالعناصر الغذائية، وقال يتم إعداده بالليل ويطبخ على نار هادئة إلى بداية البيع بعد العصر. ونحن نقدم أكثر من ثلاث جرات. في اليوم قبل الافطار وجرة واحدة لمن يريد السحور وتختلف الطلبات على الفول فالبعض يأخذ كمية كثيرة والبعض يوميا مع إضافة الزيت الزيتون والفلفل والطحينة والبعض يحبه «مدخن».