سجلت الهند، اليوم الثلاثاء، أكثر من 320 ألف إصابة جديدة بفيروس كورونا، جراء موجة مروعة من الإصابات والوفيات بسبب هذه الجائحة التي تشهدها البلاد في الفترة الأخيرة.



وأعلنت الهند عن تسجيل 323144 حالة إصابة بفيروس كورونا، اليوم، ما رفع إجمالي الحالات إلى 17.6 مليون إصابة في البلاد، لتحتل المركز الثاني بعد الولايات المتحدة. في حين أعلنت وزارة الصحة عن تسجيل 2771 حالة وفاة أخرى خلال الساعات الـ24 الماضية بسبب فيروس كورونا، ما رفع حصيلة الوفيات إثر هذا الفيروس إلى 197894 وفاة، حيث يموت ما يقرب من 115 هنديا جراء هذا الوباء كل ساعة.

ونشر المتحدث باسم وزارة الخارجية، أريندام باجشي، في "تويتر"، صورا لأول شحنة مساعدات طبية تلقتها الهند من بريطانيا، تضمنت 100 جهاز تنفس صناعي، و95 جهاز مكثف أكسجين، فيما وعدت دول أخرى مثل الولايات المتحدة وألمانيا وإسرائيل وباكستان بتقديم مساعدات طبية، حيث أشارت هذه الدول إلى أنها ستوفر الأكسجين وأجهزة الاختبارات التشخيصية وعقاقير وأجهزة تنفس صناعي ومعدات حماية لمساعدة الهند في وقت الأزمة. وتواجه الدولة، التي يبلغ عدد سكانها ما يقرب من 1.4 مليار نسمة، نقصا مزمنا في أجنحة العناية الفائقة إذ تعاني المستشفيات من نقص الأكسجين، ويضطر كثيرون إلى اللجوء لمرافق مؤقتة لدفن الجثث ذويهم وحرقها. ولفت الجنرال بيبين راوات، رئيس أركان الجيش الهندي، إلى أنه سيوفر إمدادات أكسجين من احتياطيات القوات المسلحة، مضيفا أن عاملين طبيين متقاعدين سينضمون إلى المرافق الصحية لتخفيف الضغط على الأطباء.