أسقط الفريق الأول لكرة القدم بنادي مانشستر سيتي منافسه كريستال بالاس بهدفين نظيفين في إطار مباريات الجولة الرابعة والثلاثين من بطولة الدوري الإنجليزي الممتاز ليصبح بحاجة الى 3 نقاط ليتوج بطلا للدوري الانجليزي للمرة السابعة في تاريخه.

أقيمت المباراة على ملعب "سيلهرست بارك"، بدون حضور جماهيري بسبب فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19 وبقيادة الحكم، ديفيد كوتي.

كان الشوط الأول سلبيًا بين الفريقين، حيث لم تتح الكثير من الفرص أمام مهاجمي مانشستر سيتي وكريستال بالاس لكن في الشوط الثاني تغيرت الأمور كثيرًا.

بعد مرور 12 دقيقة من بداية الشوط الثاني، نجح مانشستر سيتي في التقدم عن طريق سيرجيو أجويرو، في الدقيقة 57 وبعد دقيقتين فقط أضاف، فران توريس، الهدف الثاني.

بهذا الفوز، يواصل مانشستر سيتي خطواته الثابتة نحو لقب الدوري الإنجليزي ويرفع رصيده للنقطة 80، بينما تجمد رصيد كريستال بالاس عند النقطة 38 في المركز الثالث عشر.