تمكن فريق طبي بمستشفى الملك عبدالعزيز بجدة من إجراء تدخل عاجل وطارىء للتعامل مع حالة مصاب في العقد الرابع من العمر في حادث مروري نتج عنه إصابة بالغة في الرقبة أدت إلى قطع عرضي شبه كامل للرأس مع إصابات متعددة في مختلف الجسم.

وعلى الفور تم تشكيل فريق طبي بقيادة استشاري جراحة عامة الدكتور هاني العمودي ومكّون من أطباء جراحة وأطباء أوعية وأطباء العظام وأطباء الأنف والأذن والحنجرة والفنيين للحرص على إعادة الأوتار الصوتية، ما دعا الفريق الطبي بدوره إلى سرعة إدخال المريض للعمليات كحالة إنقاذ حياة، كما ساهمت سرعة بنك الدم والمختبر في توفير وتحضير الدم لتعويض جسم المصاب، نتيجة فقدان كمية كبيرة منه أثناء الحادث، وتمت السيطرة على النزيف بشكل كامل وإعادة الأجزاء المتهتكة لوضعها الطبيعي. وأصبحت حالة المصاب حالياً مستقرة وحركة الرأس وجميع الحواس طبيعية، وسوف يتم خروجه من المستشفى خلال اليومين القادمين بعد الإطمئنان الكامل عليه.