أنتقل الى رحمة الله تعالى اليوم الثلاثاء اللواء متقاعد يحيى سرور الزايدي مدير شرطة منطقة مكة المكرمة الأسبق، بعد حياة حافلة بالعمل المخلص فى خدمة دينه ومليكه ووطنه ،

وشغل اللواء الزايدى عدد من المناصب الأمنية ىف منطقة مكة المكرمة وكان بداية ظهورة مديراً لمرور مكة المكرمة برتبة مقدم حيث حول وقتها ادارة المرور الى جهة فاعلة فى خدمة المجتمع والتواصل معهم ، وشغل منصف قائد قوة الحج والمواسم ثم مديراً لشرطة منطقة مكة المكرمة حتى ثم مستشاراً فى الأمن العام حتى إحالته للتقاعد

ونعى رواد مواقع التواصل،الإجتماعى اللواء يحي الزايدي، وتداولوا عدداً من الصور التذكارية له أثناء تأديته مهام عمله ،،

​وقال الأستاذ سليمان الزايدى رحمه الله وغفر له وجعل قبره روضة من رياض الجنة وجعله من عتقائه من النار في هذا الشهر المبارك واسكنه فسيح جناته .والهم ذويه الصبر والسلوان انا لله وانا اليه راجعون.

وقال الدكتور حسين الزايدى إ نــا لـلـه وإنــا إليــه راجعـــــــون .. رحمك الـلـه أبا محمد رجل الأمن الأمين الذي خدم بلاده بإعزاز وإكبار وشرف ومهنية وبكل روح إنسانية. نسأل الله أن يغفر له ويرحمه ويكرم نزله وأن يعظم أجر أخيه وأهله وذويه والحمد لله.

وقال الإعلامي والتربوى خالد بن محمد الحسينى رحم الله الصديق اللواء م يحي سرور الزايدي والعزاء لأسرته واحبائه ، عرفته منذ بدايته في المرور السيار ملازماً وحضرنا العديد من اللقاءات والمناسبات في مكة في اسابيع المرور وجولة وزير الداخلية وغيرها من المناسبات الخاصة وبعضها بحضور شقيقه مشعل نعم الرجل، علاقة عمرها اكثر من ٤٠ عاماً