قدم رئيس جمهورية جامبيا "آدم بارو" شكره وتقديره للمملكة العربية السعودية قيادة وحكومة وشعبًا، مشيدًا بالدور الرائد في مجال العمل الإنساني والخيري ليس في جامبيا فقط وإنما في أفريقيا والعالم.

جاء ذلك لدى استقباله مدير مكتب الندوة العالمية للشباب الإسلامي بالسنغال حيث أشاد بالندوة على تنفيذها عدد من الآبار التي استفاد منها (4000) نسمة في مناطق مختلفة من غامبيا.

وثمن الرئيس جهود الندوة العالمية في بلاده وطالب بمزيد من التعاون والاستمرار في دعم المشاريع التنموية التي أسهمت في تلبية احتياجات المنطقة.