سجلت أسعار «السكن» انخفاضًا بمتوسط 2.1 خلال الربع الأول من العام الجاري 2021 مقارنة بالربع الأول في 2020، وذلك في ظل تنوع الخيارات، ولفت تقرير شركة (جدوى) للاستثمار إلى انخفاض واضح في أسعار المساكن نتيجة زيادة نسبة تملك الأسر للمنازل، كما أشار إلى ذلك تقرير برنامج رؤية 2030 مؤخرًا، وكشف التقرير عن مواصلة الفئة الفرعية لقطاع المساكن (إيجارات) تراجعها، منخفضة بمتوسط 3.1%، في الربع الأول، مقارنة بنسبة انخفاض 1.8%، في الربع الرابع 2020، وأكد تقرير (جدوى) أن تسلم نحو 50 ألف أسرة لوحداتهم السكنية ضمن تسهيلات برنامج (سكني) واستفادة أكثر من 70 ألف أسرة من خدمات وتسهيلات البرنامج الأخرى أسهم في إحداث تغييرات كبيرة في السوق، ولفت التقرير إلى مجموعة إصلاحات هيكلية بالقطاع شملت المرسوم الملكي الأخير بإعفاء المبيعات العقارية من ضريبة القيمة المضافة، كما توقع التقرير زيادة الطلب على العديد من القطاعات بعد رفع قيود السفر مثل (الفنادق والمطاعم) و»السياحة والترفيه» و»النقل والسفر»، ومن المقرر طرح 220 ألف منتج سكني وتمويلي العام الحالي، فيما ارتفع حجم التمويل إلى قرابة 500 مليار ريال في القطاع، الأمر الذي ساهم في تجاوز نسبة التملك المستهدف، وأدى التغير في آلية الإقراض عبر الصندوق العقاري إلى طفرة غير مسبوقة بإلغاء قوائم الانتظار التي كانت قد وصلت إلى 480 ألفًا، وجاء هذا التحول عبر آلية القرض المدعوم، وذلك بتحمل الصندوق والوزارة فوائد القرض عن المستفيدين، وبلغ إجمالي الدعم حتى نهاية الربع الأول من العام الحالي 28 مليار ريال، وارتفع عدد المخططات السكنية إلى أكثر من 220 مخططًا توفر 180 ألف قطعة أرض يمكن الاختيار من بينها.