انتقل إلى رحمة الله تعالى اليوم الإعلامي الرياضي عادل التويجري، ونعى الوسط الرياضي والإعلامي في مواقع التواصل الفقيد مشيدين بمساهماته.



وأعلن صالح التويجري أخ الفقيد عن تلقي العزاء في المقبرة وهاتفيا في ظل جائحة كورونا، وقال في تغريدة: بقلوب مطمئنة راضية بقضاء الله وقدره ننعى أخي عادل بن عبدالله بن حمود التويجري، ونسأل الله له الرحمة في شهر الغفران والدرجات العلا في الجنان. وسوف يصلى عليه يوم غد الأحد بعد صلاة الظهر بمقبرة النسيم وبسبب الظروف الراهنة، يُقبل العزاء في المقبرة فقط وهاتفياً. محمد التويجري 0558884988 ، صالح التويجري

0541187672 ، ياسر التويجري 0565999994 ، مشعل التويجري 0501339954 .

كما نعى الإعلامي وليد الفراج الراحل بتغريدة قائلاً: عظم الله اجري فيك ..البقاء لله..رحل اليوم اخي وصديقي ورفيقي عادل التويجري ليلة 27 رمضان وقبل التوجه الى العمرة .. كل التعازي لاسرته واصدقاءة ومحبيه .. الفراق صعب يا صديقي .. الله يشملك برحمته .. واتمنى من الجميع الدعاء له فقد كان رجلا كريما طيبا صافي السريرة.