قال مختصون في السياحة ان السعوديين سيختارون وجهاتهم السياحية الخارجية بحذر بعد قرار رفع القيود عن السفر، واضعين في مقدمة اولوياتهم عامل الأمن والأمان، وخاصة مع انتشار جائحة "كورونا". ووفقا لتقديراتهم بلغت نسبة اقبال المواطنين على السياحة الخارجية 20% مقارنة بالسنوات الماضية، وذلك بعد رفع القيود ورغبة بعض المواطنين بالسياحة الخارجية. وبينوا أن الأسر السعودية تفضل السفر للمناطق الاكثر امناً والتي يقل فيها انتشار جائحة كورونا كدول مجلس التعاون الخليجي ومصر، مشيرين الى بدء شركات الطيران الدولية زيادة عدد الرحلات للدول التي تفضلها الأسر السعودية وتقديم المزيد من الخدمات والمزايا لجذب المسافرين وتعويض الخسائر التي تكبدتها جراء الجائحة.

وقال محمد المعجل رئيس اللجنة الوطنية للسياحة بمجلس الغرف سابقًا، بلغت نسبة الاقبال على السياحة الخارجية مايقارب 20% مقارنة بالسنوات السابقة، مشيراً لوجود معايير للسفر لدى المواطنين ومن اهمها عنصر السلامة وتطبيق الاجراءات الاحترازية للحد من انتشار جائحة كورونا بالدولة المراد السفر اليها، والارتباطات والاستثمارات الخارجية لدى المواطنين، كما يرتبط ذلك بقوة التسويق بالمناطق السياحية الخارجية لجذب المزيد من المسياح. وقال أن الأسر السعودية تفضل السفر للمناطق السياحية الآمنة والتي تحترم خصوصية السائح، واشار الى أن العديد من الأسر بدات بتغيير وجهاتها السياحية الى دول مجلس التعاون الخليجي ومصر. وتوقع ان تشهد الفترة المقبلة ارتفاعا تدريجيا في الاقبال على السياحة الخارجية في ظل التوسع في التطعيم والرغبة في الاستفادة من الاجازة الصيفية، مع بقاء السياحة بالداخل خيارا مفضلا بعد الانتعاش الذى شهده المجال مؤخرا.

وقال عبدالعزيز الغامدي صاحب مكتب سفر وسياحة: ان الحجوزات الدولية ارتفعت الى 20% مقارنة بالسنوات الماضية وذلك بسبب الاجازة المدرسية، والاجواء الحارة التي تشهدها المملكة بالفترة الحالية، وقال أن شركات الطيران الدولية بدأت زيادة عدد الرحلات للدول التي تفضلها الأسر السعودية وتقديم المزيد من الخدمات والمزايا لمنافسة الشركات الأخرى وجذب المزيد من العملاء والمسافرين لتعويض الخسائر التي تكبدتها تلك الشركات جراء الجائحة. وأشار الى ان البعض الاخر من الاسر يفضل التريث لبعض الوقت ريثما تتضح الصورة كاملة ، فيما يفضل البعض الاخر الاستفادة من البرامج السياحية الداخلية في هذه المرحلة.

من جهته، قال الرئيس التنفيذي بالإنابة لـ"مجموعة سيرا القابضة"، ماجد النفيعي: إن الحجوزات الداخلية في السعودية ارتفعت بنسبة تتراوح بين 50 و60% مع انخفاض السفر للخارج.. وأوضح في تصريحات صحافية على هامش مشاركته بمعرض سوق السفر العربي بدبي، أن معدل الحجوزات انخفض بنسبة تتجاوز 30% خلال الفترة الممتدة بين عامي 2020 و2021 مقارنة بعام 2019، مبينا أن ذلك تراجع منطقي.. وأشار إلى أنه وفقا لدراسات عديدة أجرتها الشركة خلال الفترة الماضية. وبين أن فترة المنع من السفر كانت صعبة، مشيرا إلى أن العودة ستكون متدرجة مع الالتزام بالإجراءات الاحترازية.

واقع السياحة الخارجية

- 20% نسبة الاقبال على السياحة الخارجية

- 85% من المسافرين يعتمدون على الحجز الالكتروني

- 80 مليار ريال الانفاق على السياحة الخارجية في 2019

- 30% انخفاض في الاقبال على السياحة بالخارج

أسباب الإقبال على السياحة الخارجية

- تعطش المواطنين للسفر للخارج

- الإجازة المدرسية

- الأجواء الصيفية الحارة

- ارتباطات اجتماعية واقتصادية خاصة مع دول الخليج ومصر