حققت محافظة القنفذة معدلات إنتاج مرتفعة في إنتاج المانجو تجاوز الـ 40 ألف طن سنوياً، عبر زراعة أكثر من 400 ألف شجرة، في أكثر من 2700 مزرعة بمختلف أنحاء المحافظة التي عرفت زراعة المانجو من 50 عاماً.

من جانبه أكد مدير عام فرع وزارة البيئة والمياه والزراعة بمنطقة مكة المكرمة المهندس سعيد بن جار الله الغامدي أنه من بداية شهر مايو الحالي يبدأ مزارعو محافظة القنفذة بحصد محصولهم من المانجو، لأكثر من ثلاثة أشهر بالمحافظة، مشيراً إلى أن الوزارة تعمل على دعم زراعة المانجو والفواكه الاستوائية من خلال توفير الدعم الفني والتقني للمزارعين في المنطقة.

وأضاف أن جهود مكتب وزارة البيئة والمياه والزراعة بمحافظة القنفذة نجحت في تقديم البرامج الفنية والإرشادية للمزارعين، وإحضار المختصين في الفاكهة الاستوائية من منظمة الفاو، والجامعات للتوعية وإقامة الندوات والمحاضرات وتقديم النشرات الإرشادية وبرامج التوعية للمزارعين في بداية كل موسم.

وأشار إلى إقامة 10 مهرجانات للمانجو بمحافظة القنفذة منذ عام 1431هـ، كدعم للمزارعين لتسويق منتجاتهم وتعريف الزائر والمهتم بهذه الفاكهة، مفيداً أنه يزرع في محافظة القنفذة العديد من أصناف المانجو مثل: التومي، والجلن، والبلدي، والسانسيشن، والهندي، والسوداني وغيرها من الأصناف، كما أن هناك دعماً وإعانة سنوية لمن تنطبق عليه شروط الاستحقاق، واستخدام شبكة الري الحديثة.