أوضح المتحدث باسم وزارة وزارة الصحة،الدكتور محمد العبد العالي، «عدم وجود ارتباط بين الفطر الأسود وفيروس كورونا»، مشددا على « عدم رصد أي حالات للفطر الأسود بين المصابين بفيروس كورونا داخل المملكة».

وأضاف أن «البعض يعتقد أن الفطر الأسود هو سلالة أو نوع أو يرتبط بفيروس كورونا وهذا غير صحيح فهو ليس فيروسا، وإنما هو فطر موجود في البيئة والطبيعة والتربة ولا يعتبر مسببا لمرض بشكل مباشر أو ينتقل بشكل مباشر إلا في حالة العدوى الانتهازية».

وقال : «إن العدوى الانتهازية هي أن يكون الشخص مصابا بمرض مزمن ومضاعفات متأخرة تسبب له اضطراب وخلل في مناعة الجسم بشكل كبير في مراحل متأخرة وتصيبه بمرض إضافي فوق المرض الأساسي الموجود لديه وتتدهور الحالة الصحية بسبب ذلك»

مدير الصحة الخليجي يوضح علاقة «الفطر الأسود»و»كورونا»

أوضح مدير الصحة العامة بمجلس الصحة الخليجي، الدكتور أحمد العمار، العلاقة بين الإصابة بالفطر الأسود، وحالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد «كوفيد 19» فقال: إن الفطر الأسود ليس جديداً، ولم يظهر بسبب فيروس كورونا، بل قديم ويصيب مرضاه بسبب نقص المناعة، أو من يتناولون أدوية تسبب نقص المناعة، وهو مرض نادر وبعض أنواعه خطيرة جداً.

وأضاف : ظهر الآن بعد فيروس كورونا، بسبب ظهور حالات كثيرة، خاصة في الهند ذات الإصابات العالية جدا بالفيروس، والتي أدت بالكثيرين إلى المكوث في العناية المركزة بحالات خطيرة، ما يوجد نشاطا غير محبذ للجهاز المناعي، خاصة بالرئتين.

ولفت إلى أنه بشكل مبسط فإنه بسبب كورونا فإن الجهاز المناعي في الجسم يحارب الرئتين فيلجأ الأطباء لأدوية تخفض المناعة بهدف حمايتهما ولتقليل تدهور الحالة، وبسبب الأمراض المزمنة فقد يجذب المريض ذو المناعة الضعيفة – في حالات نادرة –الفطر الأسود الموجود بالهواء، ولكنه لا يصيب الأصحاء.

وأشار إلى أنه ليس معنى ذلك أن كل من يصاب بكورونا ويذهب للعناية المركزة يصاب بالفطر الأسود، مبيناً، أنه للوقاية منه يجب المحافظة على الصحة، وأخذ اللقاح، وبالتالي لن نذهب للعناية المركزة، وأن هذا هو التصرف الصحيح لمنع الإصابة.