طالبت المديرية العامة للدفاع المدني من أمانة محافظة جدة، بتكثيف الجولات الميدانية على المباني تحت الإنشاء، والمباني الشعبية ، وتطبيق لائحة قواعد السلامة الواجب إتباعها في مواقع الإنشاءات، وذلك بسبب تزايد حوادث الإنهيارات في المباني تحت الإنشاء والمباني الشعبية . وأكد الدفاع المدني في خطاب لأمانة محافظة جدة بأن خلال الفترة الماضية تم رصد بلاغات متكررة ترد لمركز العمليات الأمنية الموحدة بمنطقة مكة المكرمة "911" بخصوص حوادث الإنهيارات في المباني تحت الإنشاء والمباني الشعبية وما ينتج عن ذلك من وفيات أو إصابات خطيرة البعض منها يتسبب في عجز كلي أو جزئي للمصابين، وحيث أن المحافظة تشهد مشاريع تنموية مختلفة وما يصاحب ذلك من تسارع في الأعمال الإنشائية وإزدياد في أعداد العمالة في بعض المواقع. وبين الدفاع المدني انه ومن خلال وقوعات الحوادث اليومية وتزايد في الإنهيارات في المباني تحت الإنشاء، وبالبحث عن أسباب تلك الحوادث وجد أن أغلبها يتركز حول عدم توفر عناصر السلامة في مواقع الإنشاءات، وغياب الدور الرقابي للمقاول والمكتب الهندسي المشرف على المشروع، إلى جانب عدم وعي أو إلتزام العاملين بتلك المشاريع بإرتداء معدات الوقاية والحماية الشخصية، أو إتباع قواعد السلامة أثناء ممارسة أعمالهم، كما رصد خلال الفترة الماضية تكرار حوادث الإنهيارات في المنازل الشعبية بشكل جزئي أو كلي، سواء كانت مهجورة أو مأهولة بالسكان دون تدخل خارجي مباشر، جراء قدم تلك المباني وطبيعة مكوناتها، أو نتيجة التقلبات الجوية، وما يصاحبها من رياح وهطول للأمطار، أو نتيجة وقوع حوادث حريق ولو كانت محددة، مما يتسبب في الإنهيار الجزئي أو الكلي. وطالبت المديرية العامة للدفاع المدني من امانة محافظة جدة بتفعيل دورها الهام بتكثيف الجولات الميدانية على المشاريع التابعة لها وتحت إشرافها والحرص على تنفيذ المهام والمسؤوليات التي تخص الأمانة كما ورد في لائحة قواعد السلامة الواجب إتباعها في مواقع الإنشاءات الصادر بالقرار الوزاري رقم 10/كـ/و/1/دف وتاريخ 1406/5/23 هـ .