Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

5 دلالات لزيارة ولي عهد الكويت للمملكة

5 دلالات لزيارة ولي عهد الكويت للمملكة

A A
استقبل الأمير محمد بن سلمان ولي العهد، الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح ولي العهد بدولة الكويت في أول زيارة خارجية له منذ توليه ولاية العهد، ويقرأ المراقب في هذا الحدث 5 دلالات في مقدمتها مدى عمق العلاقات بين البلدين، والأهمية التي توليها دولة الكويت للعلاقة مع المملكة ورغبتها في تعزيزها نحو تطلعات وآفاق القيادتين والشعبين الشقيقين.

وتتميز العلاقات بين السعودية والكويت بالأخوة والارتباط بالمصير المشترك، كما ترسخت الأخوة بين البلدين عبر العديد من المواقف التاريخية، وتطورت العلاقات في المجالات السياسية بالتنسيق والتشاور الدائم حيال القضايا والمستجدات، كما شمل التنسيق الوثيق مجالات التعاون العسكري والأمني، والتجارة، والصناعة، والاستثمار، والطاقة، وغيرها.

ومن ضمن دلالات ومعاني الزيارة، ارتباط البلدين بعلاقات تاريخية راسخة ومتجذرة، تنبع من رؤى وتلاحم ومصير مشترك، والتاريخ يزخر بصفحات من البطولة والمواقف المشرفة بين البلدين، وهذه العلاقة الوطيدة مستمرة في طريقها نحو مستقبل زاهر يحقق الأمن والرخاء للبلدين والشعبين الشقيقين.

وتتجسد الدلالة الرابعة للزيارة في أن للكويت مكانة كبيرة عند ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لا سيما أن سموه اختارها كأول وجهة خارجية له بعد توليه ولاية العهد، إلى جانب حرصه على تطوير هذه العلاقة بشكل كبير، ومساهمة سموه في إنهاء ملف المنطقة المقسومة.

وتعتبر زيارة ولي العهد بدولة الكويت الشيخ مشعل الأحمد الجابر الصباح، للمملكة ولقائه بالأمير محمد بن سلمان امتداداً للزيارات الأخوية والتي أسهمت في تعزيز أواصر المحبة والتعاون ورسخت لعلاقات ثنائية متينة عبر التنسيق المشترك بشأن مختلف القضايا والمستجدات وفتح آفاق جديدة للتعاون بين البلدين لمواجهة التحديات.

.
Nabd
App Store Play Store Huawei Store
تصفح النسخة الورقية