Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

5 حالات ممنوع التبرع فيها بأعضاء بشرية

النيابة العامة

500 ألف ريال غرامة للمخالف

A A
حذرت النيابة العامة من التبرع بالأعضاء البشرية في 5 حالات وأكدت أنها تختص بالتحقيق والادعاء في الجرائم الناشئة عن انتهاك أحكام نقل الأعضاء، وأن عقوبة من يخالف تلك الحالات الخمس غرامة تصل إلى خمسمائة ألف ريال، وشددت على عدم إفشاء أي معلومات تتعلق بجسم المتبرع حيًّا أو ميتًا إلا في الحالات المقررة نظاماً، أو إذا صدر بذلك أمر من جهة قضائية، مع مراعاة كرامة المتبرع عن استئصال العضو البشري وحمايته من الامتهان أو التشويه.

وحذرت النيابة العامة من التبرع بالأعضاء البشرية في الحالات الآتية: إذا كان العضو البشري المراد التبرع له لازماً لحياة المتبرع، أو كان التبرع به يفضي إلى موته أو تعطل منفعة عضو كامل، أو يؤدي إلى منعه من أداء شؤون حياته المعتادة، كما حذرت من التبرع في حال غلب على ظن الفريق الطبي المكلف بإجراء نقل العضو البشري عدم نجاح عملية زراعة العضو في جسم المراد التبرع له.

وأضافت النيابة العامة عبر حسابها على موقع «تويتر»: «إذا كان الإنسان الحي عديم الأهلية أو ناقصها، ولا يعتد بموافقة وليه أو الوصي عليه أو القائم على شؤونه»، وتابعت: «إذا أوصى الشخص بعدم التبرع بأي عضو من أعضائه البشرية بعد الوفاة، أو: «إذا كان العضو البشري المراد التبرع به من الأعضاء المنتجة للخلايا التناسلية الناقلة للصفات الوراثية أو جزء منها».

وأشارت الى أن نقل الأعضاء البشرية عملية طبية يُستأصل من خلالها العضو البشري -أو جزء منه- من جسم المتبرِع بإذنه، وهو على قيد الحياة بنقل أي من أعضائه حال حياته أو بعد وفاته، أو وافق ورثته أو أقرباؤه بعد وفاته على ذلك، ويزرع في جسم المتبرَع له، بأي وسيلة طبية مقررة لدى المركز.

متبرع واحد ينقذ 8 أرواح

تشير أرقام صادرة عن مراكز زراعة الأعضاء إلى أن متبرعا واحدا بالأعضاء يمكن أن ينقذ حوالى ثمانية أشخاص، ونفس المتبرع يستطيع أن ينقذ أو يحسن حياة حوالى 50 شخصاً من خلال التبرع بالأنسجة والقرنيات، فيما ينتظر نحو 21 الف مريض بالمملكة زراعة اعضاء بينهم نحو 15000 شخص ينتظرون الآن زراعة الأعضاء لكل من القلب، الكلى، البانكرياس، الرئتين، الكبد والأمعاء.

وتتم زراعة الأعضاء بموجب نفس الشروط التعقيمية كأي إجراء طبي، وأن جسم المتبرع لا يشوه أبدًا والتبرع لا يحدث قبل ترتيبات الجنازة، ومن الممكن فتح التابوت ومشاهدة أوغسل الجثمان.

التسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء عبر «توكلنا»

أعلنت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي «سدايا» والمركز السعودي لزراعة الأعضاء، إطلاق خدمة التسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء عبر موقع «توكلنا» الإلكتروني ،وتكون خدمة التسجيل في برنامج التبرع بالأعضاء مُتاحة في مرحلتها الأولى على عمليات الانضمام والتسجيل في البرنامج؛ على أن يتم لاحقًا إضافة الخدمات الأخرى؛ كخدمة الإلغاء وعرض بطاقة المتبرع في المحفظة الرقمية.

ويهدف التعاون بين الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي والمركز الوطني لزراعة الأعضاء إلى تسهيل عملية التبرع بالأعضاء سواءً عن طريق الموقع الإلكتروني للمركز www.scot.gov.sa أو عن طريق موقع توكلنا tawakkalna.sdaia.gov.sa

أو عن طريق تطبيق «توكلنا» قريبًا في الهواتف النقالة الذي سيعمل على نقل المعلومات بشكل آلي ولحظي لقوائم المتبرعين في المركز بهدف تسريع وتحسين تجربة المستخدم.

كما يهدف هذا التعاون لنشر ثقافة التبرّع بالأعضاء؛ في سبيل الحفاظ على حياة المرضى الذين يتوقف إنقاذهم على زراعة الأعضاء، حيث يعد تطبيق «توكلنا» بفضل ما يمتلكه من بُنية تحتية متطورة حلقة وصل موثوقة بين الجهات الحكومية والجهات التابعة لها، في إطار إسهامه بخدمة المستفيدين في المجالات كافة.
Nabd
App Store Play Store Huawei Store
تصفح النسخة الورقية