تفقد الرئيس العام لشؤون المسجد الحرام والمسجد النبوي الدكتور عبدالرحمن السديس معرض عمارة المسجد النبوي للوقوف على الأعمال المنجزة ومتابعة المتبقي منها. ووقف معاليه على التجهيزات المعدة لخدمة المعرض ورواده بأحدث الأجهزة ليكون معلمًا من معالم المدينة المنورة ورافدًا من روافد المعرفة. وبين معاليه أهمية المعرض واهتمام الرئاسة بالمتاحف والمعارض وإنشائها وكالة مستقلة بالمعارض والمتاحف مواكبة لرؤية بلادنا المباركة 2030 التي من مستهدفاتها الاهتمام بالمعارض والمتاحف لإثراء تجربة الزائرين وإبراز جهود حكومة خادم الحرمين الشريفين -حفظها الله- واهتمامها بالحرمين الشريفين.