كشف أطباء من الهند، عن إمكانية تسبّب السلالة الجديدة من فيروس كورونا والتي تسمى «دلتا» في ظهور مرض السكري المفاجئ.

وحسب تقرير نشر في مجلة «نيشتر ميتابوليزم» (Nature Metabolism)، لفريق من الباحثين في المركز الطبي الجامعي شليسفيغ هولشتاين، كيل، بألمانيا، تحدث عن حالة لشاب أصيب بمرض السكري من النوع الأول المعتمد على الإنسولين بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح الباحثون أن تلك السلالة قد تزيد من ارتفاع مستويات الجلوكوز في الدم، ومن ثم تفشّي «الفطر الأسود».

ونوه الخبراء إلى أن نحو 40% من المرضى أصيبوا بمرض السكري بعد الإصابة بالسلالة الجديدة، مشيرين إلى أن هذا المتحور يتسبب في تلف خلايا «بيتا» بالبنكرياس.