أوقفت وحدات من الجيش وخفر السواحل الجزائريين خلال أسبوع 191 شخصًا بين مهربين ومهاجرين غير شرعيين في عمليات متفرقة بالجزائر.

وأفاد بيان لوزارة الدفاع الجزائرية اليوم، أن وحداتها أوقفت 164 مهربًا في عمليات منفصلة بعدد من مدن الجزائر، وصودر منهم عدد من المركبات والأجهزة والأدوات والمواد الغذائية الموجهة للتهريب.

من جهة أخرى أوقفت وحدات من خفر السواحل 27 مهاجرًا غير شرعي كانوا على متن قوارب تقليدية الصنع وهم في طريقهم إلى اجتياز الحدود البحرية الجزائرية خلسة في هجرة غير شرعية باتجاه الأراضي الأوروبية.