تعيش قرية مدركة ورهاط تابعة محافظة الجموم منذ نحو أسبوع معاناة انقطاع الكهرباء التي تسببت لمرور شاحنات الشركة العربية للحمولات الثقيلة .حيث توقفت مع انقطاع التيار ضروريات الحياة، وزادت معاناة كبار السن والأطفال والمرضى على وجه الخصوص، إضافة إلى إلحاق خسائر مادية بالأهالي.

وقال ربيع العطياني من سكان قرية مدركة "مرور شاحنات الشركة العربية للحمولات الثقيلة الاحد الماضي تسببت في انقطاع الكهرباء عن القرية والهجر المجاورة مما أدى إلى تضرر الأهالي، خاصة من لديه أطفال وكبار في السن ومرضى"، مشيرا إلى أن شركة الكهرباء تلقت عشرات البلاغات طوال الأيام الماضية عن انقطاع الكهرباء، ولم تحرك ساكنا أو تتخذ إجراء حتى الآن، حيث ترد عليهم برسالة "إن إصلاح العطل يحتاج إلى فرقة متخصصة ويستغرق ذلك بعض الوقت"، وها نحن نكمل أسبوعا ولم ترجع الكهرباء كسابق عهدها.

وأضاف أن فرق الصيانة التابعة للشركة في المحافظة قليلة نظرا لكثرة القرى المجاورة والمساحة التي تغطيها، وذكر ابو فارس الروقي احد سكان قرية رهاط أن اوالمستوصف الموجودة في القرية تضررت بفعل الانقطاع، كما أن المرضى لم يعد بمقدورهم مراجعة المستوصف الذي يعاني من عدم وجود كهرباء، لافتا إلى خسائر مادية تكبدها الأهالي بفعل انقطاع الكهرباء، فالمواد الغذائية المحفوظة داخل الثلاجات من لحوم وأسماك وخضراوات وفواكه رميت بعد أن تلفت بسبب انقطاع التيار الكهربائي. وطالب الشريف شركة الكهرباء بضرورة حل معاناة قرية مدركة ورها، وإعادة الكهرباء إلى منازل الأهالي.

من جهتها أكدت الشركة السعودية للكهرباء، أن قرى مدركة ورهاط تابعة محافظة الجموم بمنطقة مكة المكرمة تعرضت خلال7 أيام متتالية في حدوث خلل فني في بعض المواقع خارج عن إرادة "السعودية للكهرباء"،سوف تعالج الشركة الخلل في حينه وأعيدت الخدمة قرى المتأثرة. وتؤكد "السعودية للكهرباء" حرصها الدائم على تعزيز موثوقية الخدمة الكهربائية في مناطق المملكة كافة.