قام فهد محمد العماري، مهندس ميكانيكي من المنطقة الشرقية، باختراع شاحن متطور للجوال يفصل الكهرباء كليًا بطريقة ميكانيكية، وذلك عند امتلاء البطارية، ولتفادي خطورة الشحن أثناء النوم والخسائر المادية التي سوف يتعرض لها عند إلحاق ضرر على فعالية البطارية خاصة إذا كان سعر الجوال مكلفًا نوعًا ما..

وقال «العماري»: جاءتني الفكرة في فترة دراستي الجامعية بأمريكا عندما انزعجت كثيرًا من تغيير بطارية الجهاز بسبب الشحن المستمر وأيضًا الخوف من الشحن وقت النوم وهو الوقت الوحيد المناسب للشحن، ثم تبلورت إلى هذا الاختراع المتمثل في شاحن للجوال والشاحن المتنقل يقطع الكهرباء كليًا بطريقة ميكانيكية بعد امتلاء سعة البطارية فيصبح كأنه غير موجود بالكهرباء وتكون خطورة الكهرباء صفرًا بالمئة.

وقال «العماري»: وجدت الدعم والتحفيز من عمتي سيدة الأعمال فاطمة بنت عبدالله العماري، فهي أول من آمن بموهبتي في بداية طريق الاختراعات فقد كانت نعم الداعم النصوح لم أغب عن عينها للحظة منذ بدايتي وتحاول دائمًا نصحي للطريق الصحيح من ناحية الأعمال التجارية أو المسائل الاجتماعية..

وكذلك من الإدارات الحكومية كان بنك التنمية الاجتماعية في مشروعات «مسار الاختراع» فكانوا خير داعم لي من الناحية المادية التي خولتني أن أمتلك مصنعًا اليوم وأكون أحد رواد الأعمال الصناعيين في المنطقة الشرقية ويكون مصنعي أحد المصانع المميزة بسبب عمله على صناعة براءة اختراع سعودي في مصنع سعودي.. وأكد العماري أنه يمتلك حاليًا ٣ براءات اختراع أمريكية وهي كالتالي:

١- الشاحن الآمن.

٢- جهاز الإنقاذ للمسبح.

٣- جهاز إزالة الثلوج من سطح المنازل بالمناطق الثلجية.

وأضاف أنه مسجل ثلاث براءات اختراع سعودية:

١- الشاحن الآمن.

٢- حذاء غاز سولفيد الهيدروجين.

٣- جهاز موزع الطاقه المستدامة.

ويمتلك أيضًا عدة تصاميم صناعية بالسعودية خاصة بمنتجات استهلاكية.