حذرت الهيئة العامة للغذاء والدواء من خطورة استخدام "مضادات الالتهابات" بكثرة لتأثيراتها السلبية على الجهاز الهضمي.

جاء ذلك في إنفوجراف نشرته الهيئة عبرحسابها على "تويتر" تحت عنوان (استعملها بحذر)،حيث أكدت فيه على أن مضادات الالتهاب غير الاستيرويدية أدوية تستخدم لتخفيف الألم المؤقت والالتهابات وبعض الأمراض المزمنة، وتنقسم إلى أدوية وصفية وغير وصفية مثل (أيبوبروفين وديكلوفيناك).

وأشارت الهيئة إلى أن الأدوية غير الوصفية تستخدم لعلاج (ألم الأسنان، التهاب الأوتار، التواء المفاصل، ارتفاع حرارة الجسم، ألم الدورة الشهرية) وتسبب أعراض جانبية أبرزها (الصداع، الغثيان، جفاف الفم، إمساك، إسهال، ألم وحموضة بالمعدة).

وحذرت هيئة الغذاء من تزايد احتمالية حدوث نزيف في الجهاز الهضمي بسبب تلك الأدوية، لاسيما في الحالات التالية (الاستخدام اليومي أو المنتظم، التدخين، من لديهم تاريخ مع قرحة المعدة، الأشخاص أكبر من 65 سنة، شرب الكحول، من لديه مرض متقدم بالكبد).

وأوضحت "الغذاء والدواء" أنه لتقليل مخاطر استخدام المضادات يتوجب إخبار الطبيب أو الصيدلي بالتاريخ الطبي الكامل شاملا أي تاريخ مع أمراض الأوعية الدموية القلبية أو قرحات المعدة لموازنة المخاطر والمنافع، وكذلك استخدام أقل جرعة فعالة بأقصر فترة ممكنة، وعند إتمام 10 أيام فأكثر يجب مراجعة الطبيب.