دعا قادة الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (الناتو)، أمس الاثنين، إيران إلى وقف كل أنشطة الصواريخ الباليستية، وأدانوا دعم إيران المالي والعسكري للميليشيات. واتفق القادة على تعزيز دفاعهم المشترك «ضد كل التهديدات من كل الجهات». وحول ليبيا، حث قادة الناتو، السلطات الليبية على «الالتزام بخارطة الطريق وتنظيم الانتخابات في موعدها».

وفي الملف الروسي، ندد القادة في البيان الختامي لقمة الحلف في بروكسل بالتهديد المتنامي الذي يشكله تعزيز الترسانة العسكرية لروسيا، ودعوا موسكو خلال قمتهم السنوية في بروكسل إلى احترام القانون الدولي. وقال القادة: «ما دامت روسيا لا تظهر أنها تحترم القانون الدولي وتفي بالتزاماتها ومسؤولياتها الدولية، لا يمكن أن يعود الوضع إلى طبيعته». وحول الصين، أعرب قادة الحلف عن «قلقهم» حيال طموحات الصين المعلنة وتطوير ترسانتها النووية ما يشكل «تحديات لأسس النظام الدولي».