كشف ظهير أيمن منتخب فرنسا بنجامان بافار بأنه فقد الوعي لبضع ثوان، إثر التدخل العنيف لمدافع ألمانيا روبن غوزنس عليه خلال مواجهة الفريقين الثلاثاء في ميونخ ضمن كأس أوربا 2020 لكرة القدم.

واستهل المنتخب الفرنسي بطل العالم مشواره في البطولة القارية بفوز ثمين على نظيره الألماني بهدف نظيف سجله مدافع منتخب ألمانيا ماتس هوملس العائد الصفوف المانشافت بعد غياب أكثر من عامين.. خطأ في مرمى فريقه. وقال بافار (25 عاما) بعد المباراة «كانت صدمة عنيفة. فقدت الوعي لنحو 10 إلى 15 ثانية. بعدها شعرت بتحسن».

وخاض بافار الذي يدافع عن ألوان بايرن ميونخ الألماني الدقائق التسعين من المباراة التي اقيمت على ملعب ناديه «اليانز أرينا» في العاصمة البافارية. وكانت جميع المنتخبات وقعت على «ميثاق ارتجاج الدماغ» من أجل تحسين حماية اللاعبين خلال المباريات، وكون عدم قيام الجهاز الفني لمنتخب فرنسا بقيادة المدرب ديدييه ديشان بعدم استبدال بافار يشكّل قلقا بين اللاعبين، لا سيما بعد سقوط صانع ألعاب الدنمارك كريستيان إريكسن مغمى عليه خلال مباراة فريقه ضد فنلندا إثر تعرّضه لنوبة قلبية حادة نجا منها بفضل التدخل السريع للجهاز الطبي.