أعرب معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين، عن إدانته الشديدة للمحاولة الجديدة الفاشلة لميليشيا الحوثي الإرهابية لاستهداف المدنيين الأبرياء في خميس مشيط بطائرة مسيرة (مفخخة)، وذلك بطريقة متعمدة وممنهجة، وفق ما أعلن تحالف قوات دعم الشرعية في اليمن.

وأشاد الأمين العام بيقظة واحترافية الدفاعات الجوية السعودية التي تمكنت من اعتراض وتدمير الطائرة المفخخة.

وجدد العثيمين التأكيد على وقوف منظمة التعاون الإسلامي وتضامنها مع المملكة في كل ما تتخذه من إجراءات لحماية أمنها واستقرارها وسلامة المواطنين والمقيمين على أراضيها.