للوهلة الأولى لايخطر في بالك إلا أنه أسد عجوز من أسود الغابات، والحقيقة أن«شيه تزو»، كلب تائه من زمن، بعد أن ضل طريقه وعاش السنوات الطوال في أدغال الغابات، حتى تحول إلى هذه المخلوق العجيب.

بعد العثور عليه وقص شعره الكثيف جدًا الملتف حول جسمه، تغيرت صورته تمامًا وظهر أنه بالفعل كلب.

«جين موس» مراسلة CNN لما رأت منظره الجديد قالت: «إن نجمًا قد ولد من جديد».