أصيب خمسة من رجال الدرك وفقد شاب يبلغ من العمر 22 عاما يده خلال تفريق حفل صاخب ضمت 1500 شخص في غرب فرنسا، وفق ما أعلنت السلطات المحلية أمس.

وحاول أكثر من 400 دركي شرطي السبت تفريق هذا الحفل الصاخب في بريتاني (غرب)، بالقرب من ريدون. وذكر قسم الشرطة أن المحتفلين حاولوا إقامة الحفل في مضمار سباق. وتم تنظيم الحفل رغم فرض حظر التجوال الذي رفع اعتباراً من الأمس بفضل انحسار وباء كوفيد في فرنسا.