Logo
صحيفة يومية تصدر عن مؤسسة المدينة للصحافة والنشر

«مجد جاها».. تبتكر تصاميم للعيد تجسّد التراث والنقوش والزخارف

مجد جاها

A A
نجحت الرسامة السعودية الشابة «مجد شاكر جاها» في تطوير شغفها بالرسم منذ سنٍ مبكر، وتحويل هذا الشغف إلى مهنة من خلال إطلاق إستديو خاص بها، بهدف إثراء المحتوى الفني العربي. كما قامت مجد بتأليف كتابين تعليميين عن تقنيات الألوان المائية، هما: «تعلَّم الرسم بالألوان المائية» و»تعلَّم رسم الزهور». وأيضًا استلهمت مجد تصميمات لبطاقات الهدايا الإلكترونية، والتي ابتكرتها من النقوش والزخارف الموجودة على الملابس الخليجية، بالإضافة إلى العناصر التي تمثل بهجة العيد والمعارف التقليدية ذات الصلة بالمنطقة. وتجسّد هذه التصميمات الحصرية الأجواء الاحتفالية ومظاهر الفرح التي تصاحب العيد السعيد.

«مجد شاكر جاها» هي رسامة ومصمّمة ومبرمجة خطوط سعودية، تبلغ من العمر 22 عاماً، وأوضحت أن تصاميمها الخاصة ببطاقات العيد، اعتمدت فيها هذا التصميم التقليدي على الخط العربي ويحتضن التاريخ الغني للمنطقة، ويضم البيت التقليدي المبني من الطوب اللبن، وأشجار النخيل، والورد الجوري، والقهوة العربية. كما يجمع هذا التصميم الذي تمتزج فيه الألوان الزاهية والمبهجة، الشخصيات الخليجية، وكل ما يحبه الناس في احتفالات العيد مثل الملابس الجديدة، وسلال الحلوى، والألعاب النارية، وغيرها. وأعلنت «أمازون السعودية» تعاونها مع الرسامة الشابة الموهوبة مجد جاها لإطلاق مجموعة العيد المميزة من بطاقات الهدايا الإلكترونية برسومات حصرية يمكن إهداؤها بمناسبة العيد المبارك، وتتميّز المجموعة الجديدة بتصميمَيْن فنيَيْن تم إنشاؤهما حصرياً من قبل الرسامة الموهوبة التي ابتكرت رسومات تمتزج فيها الألوان المفعمة بالحيوية لتجسّد جمال هذه المناسبة وتتيح الطريقة المثالية لإرسال «العيدية» التقليدية رقمياً من خلال الموقع الإلكتروني أثناء فترة العيد. وعبّرت مجد عن سعادتها، وقالت :»أنا سعيدة للغاية بهذا التعاون الذي يُمثِّل عملي هذه المناسبة المميزة التي تجلب السعادة لكثير من الناس، وآمل أن تساعد تصاميمي في إلهام الرسامين الناشئين ليس فقط في المملكة العربية السعودية، بل في جميع أنحاء العالم. وهذا التعاون يعد الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط وفي المملكة ويعزّز ثقافتنا العربية الغنية ويدعم ويسلط الضوء على المواهب الشابة».
Nabd
App Store
Play Store
تصفح النسخة الورقية