وقع معالي وزير الصحة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة، ورئيس مجلس إدارة لجام المالك والمشغل لمراكز وقت اللياقة الرياضية علي الصقري، مذكرة تفاهم، بحضور حمد الصقري عضو مجلس الإدارة وانتوني إليوت الرئيس التنفيذي، وشدن الصقري المدير التنفيذي للعمليات.

وذلك ضمن جهود الصحة لتعزيز النشاط البدني ليكون جزءًا من الرعاية الصحية وإبراز دوره في تحسين الحالة الصحية لأفراد المجتمع وتغيير أنماط الحياة نحو مجتمع صحي.

وتضمنت مذكرة التعاون سبل تعزيز الصحة للمجتمع، من خلال تقديم البرامج الوقائية الصحية وتكثيف الحملات التوعوية المشتركة في مجال النشاط البدني لكافة أفراد المجتمع.

وستقدم وقت اللياقة من خلال المذكرة مبادرة «التمرين علاج» (Exercise is Medicine) وهي مبادرة صحية عالمية تعمل على ربط الرعاية الصحية بمصادر النشاط البدني، وتكون مبنية على أدلة علمية ومناسبة للأشخاص في أي مكان ولجميع القدرات.